5 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 18:39 / بعد عامين

فولكسفاجن: سيارات فاخرة في أوروبا مزودة بنفس برنامج الكمبيوتر في أمريكا

برلين (رويترز) - قالت مجموعة فولكسفاجن الألمانية لصناعة السيارات يوم الخميس إن سيارات فاخرة لها في أوروبا تعمل بالديزل مزودة بنفس البرنامج الذي يقول منظمون أمريكيون إنه استخدم للتحايل على اختبارات انبعاثات العادم في الولايات المتحدة.

شعار فولكسفاجن على متجر في لندن يوم الخميس. تصوير: سوزان بلانكت - رويترز.

وقال منظمون أمريكيون يوم الإثنين إن نحو عشرة آلاف سيارة من انتاج مجموعة شركات فولكسفاجن في الولايات المتحدة -من بينها بعض طرز أودي وبورشه- مزودة ببرنامج للغش في اختبارات انبعاثات العادم يظهر قراءات في النطاق المسموح به في حين ان الانبعاثات الحقيقية تكون اعلى بما يصل الي تسعة اضعاف.

وأضافوا أن الشركة لم تبلغهم بوجود هذا البرنامج في المحركات الكبيرة سعة 3.0 لترات المستخدمة في سيارات رياضية فاخرة. ومن شأن ذلك أن يوسع نطاق فضيحة فولكسفاجن والتي تركزت في وقت سابق بشكل رئيسي على سيارات ذات محركات أصغر منتشرة في السوق.

وقالت فولكسفاجن - التي نفت أن البرنامج يغير مستويات الانبعاثات ”بطريقة محظورة“ - لرويترز يوم الخميس إن البرنامج نفسه موجود في سيارات لها في أوروبا أكبر سوق لها والتي تشكل نحو 40 بالمئة من مبيعات المجموعة.

وامتنعت فولكسفاجن عن تحديد عدد سياراتها في أوروبا المزودة ببرنامج الكمبيوتر في ردها على اسئلة بالبريد الألكتروني لكنها لم تستبعد ان يكون العدد الإجمالي في الولايات المتحدة أعلى من عشرة آلاف سيارة. وقال محللون ببنك باركليز إن العدد في أوروبا قد يكون اكبر 20 مرة من عدد السيارات في الولايات المتحدة.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below