3 آذار مارس 2016 / 18:53 / بعد عامين

مصادر: مصر قد توقف إرسال مفتشين للخارج لفحص القمح المستورد

أبوظبي/شيكاجو (رويترز) - قالت مصادر تجارية يوم الخميس إن سلطات الحجر الزراعي المصرية قد توقف إرسال وفود لفحص القمح المستورد في موانئ المنشأ.

أجولة من القمح في مستودع بمدينة الاسكندرية الساحلية المصرية في صورة بتاريخ السابع من يوليو تموز 2015. تصوير: شادي بشرى - رويترز.

ورفضت إدارة الحجر الزراعي المصرية سلسلة من شحنات القمح بسبب وجود نسب ضئيلة من طفيل الإرجوت الشائع مما أثار القلق بشأن قواعد الجودة الجديدة الصارمة التي عطلت برامج استيراد القمح الضخم لمصر.

وعادة ما ترسل مصر- أكبر مستورد للقمح في العالم- مفتشيها للخارج لفحص القمح الذي تشتريه قبل شحنه.

لكن مصادر تجارية قالت إن سعد موسى رئيس إدارة الحجر الزراعي سيوقف إرسال المفتشين وإنه لن يتم إرسال وفود أخرى من الإدارة.

ولم يرد موسى على طلبات متكررة للتعليق.

وقال عيد حواش المتحدث باسم وزارة الزراعة لرويترز إنه لم يتم حتى الآن اتخاذ قرار رسمي.

وقال التجار إن من المتوقع صدور قرار بحلول يوم الأحد.

وقال ممدوح عبد الفتاح نائب رئيس الهيئة العامة للسلع التموينية المشتري الحكومي الرئيسي للقمح إنه ليس لديه تعليق.

وقال تاجر مقيم في القاهرة ”هذا يزيد من مخاطر بيع القمح لمصر نظرا لأن الشحنة قد يتم رفضها بعد وصولها ولا أحد سيرغب في القيام بهذه المخاطرة.“

ويرفض موسى رئيس إدارة الحجر الزراعي السماح بأي نسبة إرجوت في الشحنات رغم قول وزيري التموين والزراعة إنه يمكن قبول الشحنات التي تحوي نسبة لا تزيد على 0.05 بالمئة وهو المعمول به في مناطق أخرى من العالم.

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below