21 آذار مارس 2016 / 10:58 / بعد عام واحد

شتات اويل تعتزم تخفيض عدد موظفيها في منشآت بالجزائر عقب هجوم لمتشددين

شعار شركة شتات أويل النرويجية على مقرها في أوسلو يوم 28 نوفمبر تشرين الثاني 2014. صورة لرويترز من طرف ثالث تستخدم في الأغراض التحريرية فقط

أوسلو (رويترز) - قالت شتات أويل النرويجية النفطية يوم الإثنين إنها تعتزم تخفيض عدد موظفيها في منشآتها بالجزائر بعد هجوم نفذه متشددون إسلاميون يوم الجمعة على محطتها للغاز عين صالح التي تديرها بمشاركة بي.بي البريطانية وسوناطراك الجزائرية الحكومية.

وقال متحدث باسم شتات أويل ”سنخفض عدد الموظفين في محطاتنا بالجزائر. سيتم ذلك على مدى الأسابيع القليلة القادمة. لن يتم تغيير المناوبين الذين يعملون الآن عندما تنتهي مناوباتهم.“ وامتنع المتحدث عن تحديد عدد الموظفين الذين سيتم خفضهم لأسباب أمنية.

وتابع ”مضت أربعة أيام فقط منذ الهجوم على عين صالح. بدأ الإنتاج مجددا لكن نعتقد أن هذا هو القرار الصحيح في ظل الموقف الحالي.“

وأضاف أنه سيتم خفض عدد الموظفين في محطتي عين صالح وإن اميناس للغاز وأيضا في مركز عمليات شات أويل في حاسي مسعود.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below