22 آذار مارس 2016 / 08:53 / منذ عامين

حصري-بي.جي توقف العمل في بعض مناطق تنمية الحقول في مصر لعدم التوصل لاتفاق بشأن سعر الغاز

القاهرة (رويترز) - قال مسؤول في الهيئة المصرية العامة للبترول يوم الثلاثاء إن شركة بي.جي مصر التابعة لرويال داتش شل أوقفت الانتاج والتنمية في حقول الغاز في منطقتي (‭‭‭‭‭‭‭‭‭9A+‬‬‬‬‬‬‬‬‬) و‭‭‭‭‭‬‬‬‬‬‬‬‬‬(‭‭‭‭‭‭9B‬‬‬‬‬‬) في المياه المصرية بالبحر المتوسط وذلك لعدم التوصل إلى اتفاق بشأن سعر الغاز المستخرج.

لكن وزارة البترول نفت في وقت لاحق ما ذكره المصدر وقالت إنه يجري حاليا التفاوض على إعادة جدولة زمنية للمشروع.

وأضاف المسؤول لرويترز في اتصال هاتفي مشترطا عدم الكشف عن اسمه ”بي.جي أوقفت العمل في المرحلة (‭‭‭‭‭‭‭‭‭9A+‬‬‬‬‬) و(‭‭‭‭‭‭9B‬‬‬‬‬‬) لعدم التوصل إلي اتفاق حول السعر المحدد للغاز المستخرج وسحبت الحفار سايبم الذي كان يعمل في حفر آبار (‭‭‭‭‭9A+‬‬‬‬‬) في السابع من مارس الجاري.“

وتواصل بي.جي العمل في منطقة (‭‭‭‭‭‭9A‬‬‬‬‬‬) التي تضم نحو تسعة آبار غاز.

وقالت وزارة البترول المصرية يوم الثلاثاء في بيان صحفي ”لا توجد مرحلة تسمى حاليا (‭‭‭9A+‬‬‬) ولم تدخل مرحلة (‭‭‭9B‬‬‬) حيز الإنتاج أصلا. المفاوضات بشأن تنمية الغاز الطبيعي بالمرحلة (9B) لم تتوقف ويتم حاليا التفاوض على إعادة جدولة زمنية للمشروع للبدء في عمليات التنمية.“

وكان وزير البترول طارق الملا قال في مقابلة مع رويترز في نوفمبر تشرين الثاني الماضي إن شركة بي.جي ستبدأ إنتاج المرحلة (‭‭‭9A+‬‬‬)‭‭‭ ‬‬‬في الربع الأول من 2016 باستثمارات 350 مليون دولار لإنتاج 150 مليون قدم مكعبة يوميا من الغاز في المياه العميقة قبالة غرب الدلتا.

وأضاف الملا حينها ”المرحلة التاسعة (ب) سيبدأ الانتاج منها في الربع الثالث من 2017 باستثمارات 1.3 مليار دولار لإنتاج 400 مليون قدم مكعبة يوميا في المياه العميقة قبالة غرب الدلتا.“

وتحصل مصر حاليا على الغاز من حقول المنطقة (‭9A‬) بسعر 5.88 دولار للمليون وحدة حرارية بعد تعديل الاتفاقية ولكن تحصل على الغاز من (‭‭‭‭‭9A+‬‬‬‬‬) بسعر 3.95 دولار للمليون وحدة حرارية وهو ما تريد بي.جي زيادته.

وتضم المنطقة‭ ‬(‭‭9‬‬‭‭A+‬‬) بئرين والمنطقة (‭9B‬) نحو 7 آبار في المياه العميقة قبالة غرب الدلتا.

وتدير المناطق الثلاث شركة رشيد للبترول المملوكة للهيئة العامة للبترول المصرية بنسبة 50 بالمئة ولبي.جي بنسبة 25 بالمئة وبتروناس الماليزية 25 بالمئة.

وقال المسؤول ”بي.جي رهنت استئناف العمل في تلك المنطقة بثلاثة شروط هي تحديد سعر الغاز المستخرج بنحو 5.88 دولار للمليون وحدة حرارية وتحديد جدول زمني لسداد مستحقات الشركة لدي قطاع البترول المصري وتعهد إيجاس بتوفير كميات من الغاز الطبيعي لمجمع إسالة الغاز التابع للشركة وبتروناس والهيئة العامة للبترول.“

وتعكف مصر حاليا على تعديل عقود الغاز مع الكثير من الشركات العاملة في البلاد من أجل تشجيعها على تنمية الحقول وزيادة الإنتاج.

تغطية صحفية عبد الرحمن عادل- إعداد إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below