28 حزيران يونيو 2016 / 15:22 / بعد عام واحد

قطر للبترول تتخلى عن السيطرة على أجزاء من مدينة صناعية

الدوحة (رويترز) - تتخلى قطر للبترول عن السيطرة على أجزاء من المدينة الصناعية في مسيعيد عام 2017 مع قيام الشركة المملوكة للدولة بإعادة هيكلة تهدف إلى التركيز على أنشطتها الأساسية في ظل تدني أسعار النفط واحتدام المنافسة بأسواق الطاقة.

مقر شركة قطر للبترول في الدوحة - صورة من أرشيف رويترز.

وستنتقل السيطرة على 200 مشروع في مسيعيد وهي مركز لصناعة البتروكيماويات وتكرير النفط على بعد 40 كيلومترا جنوبي الدوحة إلى شركة المناطق الاقتصادية المملوكة للدولة في يناير كانون الثاني.

وقال سعد الكعبي الرئيس التنفيذي لقطر للبترول في بيان إن نقل سيطرة منطقة الصناعات الخفيفة ومصنع الخرسانة ومنطقة تخزين المواد الخام إلى شركة المناطق الاقتصادية سيسمح لقطر للبترول بالتركيز على أعمالها الأساسية.

إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below