19 تموز يوليو 2016 / 11:02 / بعد عام واحد

مقابلة-وزير الاقتصاد التركي: مازلنا نتوقع خطوات "جريئة" من المركزي يوم الثلاثاء

أنقرة (رويترز) - قال وزير الاقتصاد التركي نهاد زيبكجي لرويترز في مقابلة إنه يتوقع أن يواصل البنك المركزي في تركيا خطواته ”الجريئة“ في خفض أسعار الفائدة مضيفا أنه سيتفهم موقفه إذا تردد في أعقاب محاولة الانقلاب الفاشلة نهاية الأسبوع الماضي.

وزير الاقتصاد التركي نهاد زيبكجي يتحدث خلال مقابلة مع رويترز في أنقرة يوم 7 يونيو حزيران 2016. تصوير: أوميت بكطاش - رويترز

وسيعقد البنك المركزي اجتماعه الشهري المتعلق بالسياسة النقدية في وقت لاحق يوم الثلاثاء حيث من المتوقع أن يواصل التيسير النقدي الذي يدعو إليه الرئيس التركي رجب طيب اردوغان.

وفي مقابلة مع رويترز مساء الاثنين أكد زيبكجي على مساعي الحكومة لخفض تكلفة القروض.

ودعا اردوغان - الذي يفضل تحقيق نمو يدعمه الاستهلاك - مرارا إلى خفض أسعار الفائدة.

وقال زيبكجي ”أدعم أي قرار للبنك المركزي بخفض جرئ لأسعار الفائدة. عندما نستعرض تطورات الأحداث أيام الجمعة والسبت والأحد سنتفهم موقف المركزي إذا تردد.“

وأضاف أن محاولة الانقلاب الفاشلة التي بدأت مساء الجمعة أثرت على الاقتصاد لكن هذا التأثير سيتلاشى.

وتوقع ثمانية خبراء من بين 19 خبيرا اقتصاديا في استطلاع لرويترز أن يخفض البنك المركزي الحد الأعلى لنطاق الفائدة 25 نقطة أساس بينما توقع ستة منهم خفضا بمقدار 50 نقطة أساس. وتوقع الخمسة الباقون الإبقاء على الفائدة دون تغيير.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below