16 أيلول سبتمبر 2016 / 12:42 / بعد عام واحد

المركزي الروسي يخفض سعر الفائدة الرئيسي للمرة الثانية هذا العام

موسكو (رويترز) - خفض البنك المركزي الروسي سعر الفائدة الرئيسي يوم الجمعة للمرة الثانية هذا العام وعزا ذلك إلى تباطؤ التضخم وانخفاض توقعات التضخم وعدم اليقين بشأن الانتعاش الاقتصادي لكنه قال إنه لن تكون هناك تخفيضات أخرى حتى العام المقبل.

العلم الروسي يرفرف أعلى مقر البنك المركزي في موسكو في صورة التقطت يوم 17 مايو أيار 2016. تصوير: سيرجي كاربوخين - رويترز.

وخفض البنك سعر الفائدة بواقع 50 نقطة أساس إلى عشرة بالمئة بما يتماشى مع توقعات اقتصاديين أشاورا إلى أن أسعار الفائدة الحقيقة في روسيا ما زالت مرتفعة.

وفي مسعى لتعزيز اتجاه نحو خفض مستدام في التضخم قال البنك المركزي إنه يجب الإبقاء على سعر الفائدة الرئيسي دون تغيير عند عشرة بالمئة حتى نهاية العام مع مزيد من التخفيضات المحتملة في الربعين الأول والثاني من العام المقبل.

وقال البنك في بيان ”يتوقع بنك روسيا أن يؤدي القرار الذي جري اتخاذه والإبقاء على سعر الفائدة الرئيسي عند المستوى الذي بلغه إلى خفض توقعات التضخم.“

ويمضي البنك المركزي بحذر في سياساته النقدية رغم أن الاقتصاد يواجه صعوبة في الخروج من التباطؤ الحاد إذ يكافح البنك لخفض التضخم إلى مستواه المستهدف عند أربعة بالمئة بنهاية العام المقبل.

وتباطأ التضخم إلى 6.9 بالمئة على أساس سنوي في أغسطس آب من 9.8 بالمئة فى يناير كانون الثاني. ويتوقع البنك المركزي أن يبلغ التضخم 4.5 بالمئة في سبتمبر أيلول 2017 ليهبط بعد ذلك إلى مستوى البنك المستهدف عند أربعة بالمئة في أواخر 2017.

ولم يتأثر الروبل تقريبا بقرار البنك المركزي يوم الجمعة.

إعداد معتز محمد للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below