28 أيلول سبتمبر 2016 / 15:18 / بعد عام واحد

السعودية تقود بورصات المنطقة للتراجع مع ضعف النفط وإجراءات تقشفية

مستثمر يسير بجوار البورصة السعودية (تداول) في الرياض يوم 18 يناير كانون الثاني 2016. تصوير: فيصل الناصر - رويترز

دبي (رويترز) - شهدت البورصة السعودية هبوطا حادا للجلسة الثانية على التوالي يوم الأربعاء لتقود أسواق الأسهم في المنطقة إلى التراجع متأثرة بضعف أسعار النفط وإجراءات تقشفية حكومية.

وانخفض المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 3.4 في المئة إلى 5534 نقطة مسجلا أدنى إغلاق له منذ 21 يناير كانون الثاني بعدما تراجع 3.8 في المئة يوم الثلاثاء. وهبط المؤشر 19.5 في المئة من ذروته في أبريل نيسان.

وارتفع حجم التداول في السوق لأعلى مستوياته في شهرين.

وهبطت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت بنحو ثلاثة في المئة إلى حوالي 46 دولارا للبرميل أمس بعدما رفضت إيران عرضا سعوديا بالحد من إنتاجها النفطي مقابل قيام الرياض بخفض الإمدادات.

وأضر ذلك أسهم البتروكيماويات إذ تراجع سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) أربعة في المئة اليوم الأربعاء. وسجل سهم رابغ للتكرير والبتروكيماويات (بترورابغ) أداء أفضل من القطاع وهبط 2.1 في المئة فقط بعدما قالت الشركة إنها ستمضي قدما في إصدار حقوق تأخر منذ 2015.

وتضرر أيضا قطاع التأمين السعودي بعدما قالت الحكومة هذا الأسبوع إنها ستخفض مكافآت ومزايا العاملين في القطاع العام حيث أن أسهم شركات التأمين يفضلها المستثمرون الأفراد المحليون الذين سيقل دخلهم المتاح للإنفاق بسبب خطة التقشف.

وهوى سهم مجموعة الطيار للسفر 8.2 في المئة وهو من الأسهم التي تتأثر مباشرة بمعنويات المستهلكين.

وسجلت أسهم بعض شركات الاتصالات والمرافق التي تعتبر من الأسهم المأمونة أداء أفضل نسبيا حيث ارتفع سهم زين السعودية 3.1 في المئة وكان واحدا من أربعة أسهم انفردت بالصعود في السوق.

وهبط مؤشر سوق دبي 0.4 في المئة في تعاملات هزيلة مع تراجع سهم إعمار العقارية واحد في المئة. وانخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.5 في المئة مع هبوط سهم الدار العقارية 1.5 في المئة.

وتراجع مؤشر بورصة قطر 0.1 في المئة فقط مدعوما بصعود سهم صناعات قطر 1.2 في المئة.

وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.5 في المئة مع انخفاض الأسهم بشكل عام في السوق. لكن سهم كابو قفز عشرة في المئة في أكبر حجم تداول له منذ يناير كانون الثاني بعدما سجلت الشركة المنتجة للمنسوجات زيادة 14 في المئة في صافي ربح السنة المنتهية في 30 يونيو حزيران.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

السعودية.. هبط المؤشر 3.4 في المئة إلى 5534 نقطة.

دبي.. تراجع المؤشر 0.4 في المئة إلى 3453 نقطة.

أبوظبي.. انخفض المؤشر 0.5 في المئة إلى 4449 نقطة.

مصر.. نزل المؤشر 0.5 في المئة إلى 7908 نقاط.

قطر.. تراجع المؤشر 0.1 في المئة إلى 10465 نقطة.

الكويت.. هبط المؤشر 0.2 في المئة إلى 5402 نقطة.

سلطنة عمان.. انخفض المؤشر 0.4 في المئة إلى 5726 نقطة.

البحرين.. زاد المؤشر 0.2 في المئة إلى 1142 نقطة.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below