16 آب أغسطس 2017 / 17:41 / منذ شهر واحد

مؤسسة النفط الليبية: إنتاج حقل الشرارة يعود إلى طبيعته

صورة من أرشيف رويترز لحقل الشرارة النفطي.

تونس (رويترز) - قالت المؤسسة الوطنية للنفط الليبية في بيان يوم الأربعاء إن حقل الشرارة النفطي ”يعمل بشكل طبيعي“ وأن الأمور به مستقرة حاليا، وذلك بعد اختراقات أمنية تعرض لها الأسبوع الماضي.

ولم يكشف البيان عن تفاصيل بخصوص الإنتاج في الحقل، وهو الأكبر في ليبيا إذ كان ينتج ما يصل إلى 280 ألف برميل يوميا.

وتضمنت الاختراقات الأمنية سرقة سيارات وهواتف محمولة على الطرق التي تربط بين الحقل ومنشآت النفط والغاز المحيطة.

وقال مهندس يعمل بحقل الشرارة إن الاختراقات عرقلت العمليات مما تسبب في انخفاض الإنتاج بما لا يقل عن 130 ألف برميل يوميا.

وصدر بيان المؤسسة الوطنية للنفط بعدما تفقد رئيس المؤسسة مصطفى صنع الله حقل الشرارة مع عدد من كبار المسؤولين بقطاع النفط سعيا لطمأنة العمال على سلامتهم وأمنهم.

وقال البيان ”تم مناقشة التمركزات الأمنية الثابتة والمتحركة وضرورة مراجعة التواجد الأمني بالمواقع بناء على دراسة تحليل المخاطر“.

وأكد البيان ما ذكرته بيانات سابقة لمؤسسة النفط من أن الاختراقات الأمنية هي ”أحداث فردية“ وأنه تمت معاقبة الجناة. وأشار البيان إلى تتبع سيارتين مفقودتين.

وتدير مؤسسة النفط حقل الشرارة بالشراكة مع شركات النفط ريبسول وتوتال وأو.إم.في وشتات أويل.

ويمثل إنتاج الشرارة أمرا مهما لانتعاش إنتاج النفط الليبي، الذي ارتفع إلى أكثر من مليون برميل يوميا في أواخر يونيو حزيران، بما يعادل نحو أربعة أمثال مستواه في الصيف الماضي.

إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below