June 8, 2018 / 8:11 AM / in 6 months

تراجع واسع النطاق للأسهم الأوروبية قبيل اجتماع البنك المركزي

بورصة فرانكفورت يوم 6 ابريل نيسان 2017. تصوير: رالف اورلوفسكي - رويترز.

ميلانو (رويترز) - تراجعت الأسهم الأوروبية يوم الجمعة وسط بيع واسع النطاق قبيل اجتماع البنك المركزي الأوروبي الأسبوع القادم والذي قد يشير إلى خطط لإنهاء التحفيز النقدي الضخم الذي يدعم الأسهم في المنطقة.

ودفعت خسائر شملت معظم القطاعات المؤشر ستوكس 600 الأوروبي لينخفض 0.5 بالمئة بحلول الساعة 0724 بتوقيت جرينتش مع توخي المستثمرين الحذر قبيل سلسلة أحداث عالمية مهمة تشمل قمة مجموعة السبع التي يخشون أن تؤدي إلى اضطرابات بالأسواق.

ويتجه المؤشر الأوروبي صوب تكبد خسائر للأسبوع الثالث على التوالي بفعل توقعات تشديد السياسة النقدية وتجدد صعود اليورو والمخاوف السياسية المتنامية.

وكان سهم ستاندرد لايف أبردين أكبر خاسر على المؤشر بهبوطه أربعة بالمئة بعد أن باعت مجموعة لويدز المصرفية حصتها في الشركة في حين زاد سهم إنجنيكو 6.8 بالمئة بعد أن رفع باركليز توصيته له إلى زيادة الوزن النسبي.

ونزل سهم دويتشه بنك 1.6 بالمئة. ونفى البنك قرب إبرام صفقة مع منافسه كومرتس بنك بعد أن قالت بلومبرج إن مشاورات جرت مع كبار المساهمين بشأن تحالف محتمل.

وانخفض سهم كومرتس بنك 2.1 بالمئة.

وتراجع سهم مجموعة بي.تي 0.2 بالمئة في أداء أفضل من السوق عموما بعد أنباء استقالة الرئيس التنفيذي جافين باترسون في وقت لاحق من العام الحالي.

إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below