April 1, 2019 / 5:28 PM / 4 months ago

جنوب السودان يستهدف زياد كبيرة في إنتاج النفط بحلول يونيو

جوبا (رويترز) - قال وزير البترول في جنوب السودان يوم الاثنين إن بلاده تأمل برفع إنتاج النفط الخام بما يقرب من 50 بالمئة بحلول يونيو حزيران، مستهدفة بذلك زيادة وصفها أحد المراقبين بأنها متفائلة في الوقت الذي تتجه فيه البلاد إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية.

وزير البترول في جنوب السودان إزيكيل لول جاتكوث خلال مؤتمر في الهند يوم 10 فبراير شباط 2019. تصوير: أنوشري فادنافيس - رويترز.

وكان إنتاج النفط يبلغ نحو 350-400 ألف برميل يوميا حتى عام 2013، حين اندلعت الحرب الأهلية التي استمرت خمس سنوات.

وقال وزير البترول إزيكيل لول جاتكوث إن إنتاج النفط في جنوب السودان يبلغ حاليا نحو 160 ألف برميل يوميا، ومن المنتظر أن يرتفع 70 ألف برميل يوميا بحلول يونيو حزيران.

وقال الوزير في بيان بينما يحضر مؤتمرا في غينيا الاستوائية ”في ظل احتياطيات مؤكدة تبلغ 3.5 مليار (برميل)، ولم يُستكشف منها سوى 30 بالمئة، هناك المزيد مما يمكن تقديمه للمستثمرين الجادين“.

وذكر جاتكوث أن من المقرر استئناف الإنتاج في حقول النار والتور ومنقا النفطية بحلول 27 أبريل نيسان.

وتتوقع شركة استشارات الطاقة العالمية وود ماكنزي زيادة أقل كثيرا للإنتاج ليصل إلى أكثر من 170 ألف برميل يوميا بحلول 2020، لكنها قالت إن الإنتاج قد يرتفع إلى 230 ألف برميل يوميا إذا صمد اتفاق السلام.

وقالت وثيقة استراتيجية نشرتها الشركة في سبتمبر أيلول 2018 ”نفترض أن ذلك سيتم من خلال إعادة فتح آبار مغلقة وعمليات صيانة الآبار والإصلاح. ولكي يرتفع الإنتاج عن ذلك فسيتطلب الأمر إنفاقا رأسماليا كبيرا، وهو ما سيتوخى فيه المشغلون الحذر لحين تحقق الاستقرار السياسي كما ينبغي“.

وقالت الشركة يوم الاثنين إنها متمسكة بتوقعاتها.

وتضرر معظم البنية التحتية النفطية في الدولة الحبيسة الواقعة بشرق أفريقيا خلال الحرب التي أودت بحياة نحو 400 ألف شخص وشردت ما يربو على ثلث سكان البلاد البالغ عددهم 12 مليون نسمة.

وتخللت الصراع عدة جولات من الوساطة باءت بالفشل وتبعها تجدد إراقة الدماء.

ووقعت الحكومة اتفاق سلام مع جماعة المتمردين الرئيسية في سبتمبر أيلول، يقضي بنزع سلاحها ودمجها في الجيش قبل تشكيل حكومة وحدة في مايو أيار.

غير أن ذلك لم يحدث حتى الآن. ورفضت مجموعة بقيادة نائب قائد الجيش السابق توماس سيريرلو التوقيع واستمرت في شن هجمات. وفي الشهر الماضي، قالت مجموعة الأزمات الدولية، وهي مؤسسة بحثية مستقلة، إن الاتفاق مهدد بالانهيار.

إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below