May 28, 2019 / 4:45 PM / 4 months ago

بورصة السعودية تصعد بأعلى وتيرة في 7 أشهر وتقود مكاسب أسواق الخليج

(رويترز) - شهدت البورصة السعودية صعودا حادا يوم الثلاثاء قبيل إدراجها في مؤشر إم.إس.سي.آي للأسواق الناشئة بعد إغلاق الجلسة، بينما ارتفعت أيضا جميع أسواق الأسهم الخليجية الرئيسية الأخرى.

لوحة الكترونية تعرض أسعار أسهم بالبورصة السعودية في الرياض - صورة من أرشيف رويترز.

وزاد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية اثنين في المئة، مسجلا أكبر مكسب يومي له منذ أكتوبر تشرين الأول 2018. وصعد سهم مصرف الراجحي 2.1 في المئة، وسهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك)، المنتجة للبتروكيماويات، اثنين في المئة.

وسهما الراجحي وسابك من بين أكبر الإضافات لمؤشر إم.إس.سي.آي للأسواق الناشئة، من حيث القيمة السوقية الكاملة للشركة.

وقالت إم.إس.سي.آي هذا الشهر إنها ستضم إم.إس.سي.آي السعودية إلى مؤشرها للأسواق الناشئة اعتبارا من إغلاق جلسة يوم الثلاثاء، في خطوة قد تستقطب مليارات الدولارات إلى السوق.

وزاد سهم الاتحاد للتأمين التعاوني 2.1 بالمئة بعد أن رفعت مؤسسة النقد العربي السعودي منعاً عن الشركة وسمحت لها بقبول مكتتبين جدد في تأمين المركبات.

وصعد سهم السعودية لأنابيب الصلب (الأنابيب) 5.9 بالمئة. وقفز السهم عشرة بالمئة يوم الاثنين بعد أن قالت الشركة إنها قلصت الخسائر المتراكمة إلى الصفر في 31 ديسمبر كانون الأول.

وارتفع مؤشر بورصة قطر 1.2 في المئة، مع صعود سهم بنك قطر الوطني القيادي 1.8 في المئة.

وزاد سهم مسيعيد للبتروكيماويات القابضة 2.9 في المئة. وارتفع السهم في معظم الجلسات الأخيرة بعدما قررت إم.إس.سي.آي لمؤشرات الأسواق إدراجه في مؤشرها للأسواق الناشئة.

كانت رويترز أوردت الأسبوع الماضي نقلا عن راشد المنصوري الرئيس التنفيذي لبورصة قطر أن البورصة تعكف على تطوير صندوقي مؤشرات جديدين في إطار جهود سوق الأسهم الأقوى أداء بالشرق الأوسط في 2018 لتعزيز الاستثمار الأجنبي.

وزادت شركات في بورصة قطر في 2018 سقوف الملكية الأجنبية إلى 49 بالمئة من 25 بالمئة في السابق لتجذب فيضانا من السيولة ساهم في تعزيز المؤشر الرئيسي ليصعد أكثر من 20 بالمئة العام الماضي.

وأضاف ”الآن الحد الأدنى سيكون 49 بالمئة لجميع الشركات القطرية... سيجذب هذا مزيدا من السيولة ويتيح مجالا أكبر أمام المستثمرين الأجانب لضخ الاستثمار“.

وارتفع مؤشر سوق دبي 1.2 في المئة، بدعم من الأسهم العقارية. وصعد سهم إعمار العقارية 4.2 في المئة، بينما زاد سهم وحدتها مجموعة إعمار مولز 4.9 في المئة في تداول مكثف.

وأظهرت بيانات البورصة أن المستثمرين المحليين دعموا الصعود، بينما فاقت مبيعات الأجانب من الأسهم مشترياتهم منها.

وزاد سهم أرابتك القابضة 4.8 بالمئة بعد أن فازت وحدتها الهدف للإنشاءات الهندسية بعقد بناء قيمته 192 مليون درهم (52.28 مليون دولار).

وأغلق المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية مرتفعا 0.5 في المئة، مع صعود سهم الإسكندرية للزيوت المعدنية (أموك) 6.8 في المئة، بعدما وافق مجلس إدارة الشركة الأسبوع الماضي على البدء في دراسة المرحلة الثانية لمشروع تشغيل المتبقي الثقيل المنتج من أموك لتحويله إلى مواد خفيفة عالية القيمة.

وزاد المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.3 في المئة، مع صعود سهم دانة غاز 4.5 في المئة، بينما ارتفع سهم بنك أبوظبي التجاري ثلاثة في المئة.

وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

- السعودية.. ارتفع المؤشر اثنين في المئة إلى 8551 نقطة.

- أبوظبي.. زاد المؤشر 0.3 في المئة إلى 4791 نقطة.

- دبي.. صعد المؤشر 1.2 في المئة إلى 2607 نقاط.

- قطر.. ارتفع المؤشر 1.2 في المئة إلى 9896 نقطة.

- مصر.. زاد المؤشر 0.5 في المئة إلى 14028 نقطة.

- البحرين.. صعد المؤشر واحدا في المئة إلى 1428 نقطة.

- سلطنة عمان.. ارتفع المؤشر 1.4 في المئة إلى 3919 نقطة.

- الكويت.. زاد المؤشر واحدا في المئة إلى 6154 نقطة.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below