July 31, 2019 / 2:15 PM / 18 days ago

إغلاق أكبر حقل نفطي في ليبيا والمؤسسة الوطنية للنفط تعلن حالة القوة القاهرة

لندن (رويترز) - قالت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا يوم الأربعاء إن الإنتاج توقف في حقل الشرارة، أكبر حقل نفطي في البلاد، بعد إغلاق صمام على خط الأنابيب الذي يربطه بمرفأ الزاوية النفطي في وقت متأخر من مساء الثلاثاء.

منظر عام لحقل الشرارة النفطي في صورة من أرشيف رويترز

وأظهرت وثيقة اطلعت عليها رويترز أن المؤسسة الوطنية للنفط أعلنت حالة القوة القاهرة بشأن عمليات تحميل خام الشرارة يوم الأربعاء.

ولم يتضح على الفور موقع الصمام على خط الأنابيب وقالت المؤسسة الوطنية للنفط إن ”أشخاصا مجهولي الهوية“ كانوا وراء إغلاق الصمام.

ويساهم حقل الشرارة بربع إنتاج ليبيا من النفط.

وقالت المؤسسة في بيان إن عددا من موظفي شركة أكاكوس للعمليات النفطية التابعة للمؤسسة قاموا بمحاولة لإعادة فتح الصمام ”لكن تم إيقافهم من قبل مجموعة مسلحة“.

وأضافت أن المفاوضات جارية في محاولة لاستئناف الإنتاج في أقرب وقت ممكن.

وكان الحقل، الذي ينتج 290 ألف برميل يوميا، قد أغلق لأيام قليلة من 19 يوليو تموز بعد أن قامت مجموعة غير معروفة بإغلاق صمام على خط الأنابيب الواصل إلى الزاوية في منطقة الحمادة بغرب ليبيا.

ودفع ذلك الإغلاق أيضا المؤسسة الوطنية للنفط لإعلان حالة القوة القاهرة بشأن عمليات تحميل الخام. وتم رفعها في 22 يوليو تموز بعد إعادة فتح الصمام.

وقبل الإغلاق كانت ليبيا تنتج 1.2-1.3 مليون برميل يوميا، وهو أعلى مستوى في ست سنوات للبلد العضو بمنظمة أوبك الذي يسعى جاهدا للعودة إلى طاقته الإنتاجية قبل الحرب الأهلية البالغة 1.6 مليون برميل يوميا.

وقال مصطفى صنع الله رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط في البيان ”إن هذا الحادث يدل بشكل كبير على هشاشة الوضع الأمني في بلادنا، والاستخفاف بالعواقب الوخيمة لمثل هذه الأفعال المشينة على حياة المواطنين الليبيين“.

وأضاف أن توقف الإنتاج في حقل الشرارة عرقل بشكل حاد إمدادات الطاقة إلى شبكة الكهرباء في البلاد لأن الحقل يورد الخام إلى محطة أوباري لتوليد الكهرباء.

وقال إنه يجري إعداد ترتيبات بديلة لضمان استمرار العمليات في المحطة.

ويزود حقل الشرارة أيضا مصفاة الزاوية النفطية البالغ طاقتها 120 ألف برميل يوميا والملاصقة لمرفأ تصدير النفط. لكن المصفاة مغلقة منذ أسابيع بسبب مشاكل في إمدادات الطاقة.

وتشغل المؤسسة الوطنية للنفط المملوكة للدولة حقل الشرارة في شراكة مع ريبسول الإسبانية وتوتال الفرنسية وأو.إم.في النسماوية واكوينور النرويجية.

تغطية صحفية أحمد غدار - إعداد وجدي الالفي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below