23 تشرين الثاني نوفمبر 2008 / 12:42 / بعد 9 أعوام

فنانون يابانيون يكشفون مخزون بلادهم التراثي بتونس

تونس (رويترز) - اكتشفت اعداد كبيرة من الجمهور التونسي تدفقت على المسرح البلدي بالعاصمة جزءا هاما مما تكتنزه الحضارة اليابانية من تنوع وثراء من خلال عرض موسيقي راقص.

وقدمت فرقة (كوري هوجاكوكاي) يوم السبت عرضا تعانقت فيه الموسيقي مع الرقص ببادرة من سفارة اليابان بتونس وبلدية العاصمة.

واتاح العرض الاطلاع على التراث الفني لليابان اذ جاءت هذه الفرقة لتقدم جوهر ثقافة هذا البلد من خلال لباس تقليدي والات موسيقية لا يعرفها اغلب التونسيين مثل الشوكاهاشي (الة نفخ) والكوتو (الة وترية).

وتفاجأ موسيقيو (كوري هوجاكوكاي) وعددهم 18 عند صعودهم خشبة المسرح بالجمهور الغفير الذي غص به المسرح البلدي والذي تمايل تفاعلا مع الموسيقى اليابانية التي رافقتها رقصات تسحر الالباب.

وتخللت الموسيقى وصلات غنائية اراحت النفوس وارتحلت بها الى عالم الاحلام وزادتها الوان ازياء الراقصين والراقصات اشراقا.

وقد فرضت الموسيقى المقدمة خلال العرض على الحضور جوا من الرومانسية والتفاعل.

ووقف الحضور لتحية المجموعة اليابانية التي اهدت لهم نكهة فنية وحضارية يجهلونها.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below