3 كانون الأول ديسمبر 2008 / 13:17 / بعد 9 أعوام

وفاة المغنية الناشطة في مجال الحقوق المدنية أوديتا عن 77 عاما

واشنطن (رويترز) - توفيت المغنية أوديتا التي أصبحت أغانيها الشعبية على مدى فترة طويلة بمثابة تسجل صوتي لحركة الحقوق المدنية في الولايات المتحدة.

وقال مدير أعمالها دوجلاس ييجير انها توفيت مساء الثلاثاء عن عمر يناهز 77 عاما في مستشفى لينوكس هيل في نيويورك بعد صراع دام نحو عشر سنوات مع أمراض قلب مزمنة وتليف رئوي.

وقال ييجير في بيان ”فلتبقى روح أوديتا المشرقة وصوتها الهادر القادم من السماء لاجيال قادمة.“ وأضاف ”صوتها لن يموت.“

وولدت أوديتا هولمز في برمينجهام الاباما في 31 ديسمبر كانون الاول عام 1930 وابلغت مجلة تايمز في حديث عام 2007 ان موسيقى الكساد العظيم وبخاصة أغاني السجون والعمل في حقول الجنوب ساعدت في تشكيل حياتها الموسيقية.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below