23 كانون الأول ديسمبر 2008 / 02:24 / بعد 9 أعوام

البابا يشبه "انقاذ" البشرية من المثليين بانقاذ الغابات

الفاتيكان (رويترز) - قال البابا بنديكت يوم الاثنين ان انقاذ البشرية من سلوك المثليين أو المخنثين يتساوى في الاهمية مع انقاذ الغابات الاستوائية من التدمير.

<p>البابا بنديكت أثناء يلقي خطابا في الفاتيكان يوم الاثنين. تصوير: ماكس روسي - رويترز</p>

وقال البابا في كلمة أمام الكوريا - وهي الادارة المركزية للفاتيكان- ان الكنيسة ”يجب كذلك أن تحمي الانسان من تدمير نفسه. هناك حاجة لنوع من علم البيئة للبشر.“

وأضاف ”الغابات الاستوائية تستحق حمايتنا والانسان كمخلوق لا يستحق أقل من ذلك.“

وتعارض الكنيسة زواج المثليين وفي أكتوبر تشرين الاول وصف مسؤول رفيع في الفاتيكان المثلية بأنها ”انحراف وشذوذ وجرح.“

وقال البابا ان البشرية تحتاج أن ”تنصت للغة الخلق“ لتفهم الادوار المرجوة من الرجل والمرأة. وشبه السلوك خارج العلاقات التقليدية بين الجنسين بأنها ”تدمير لصنع الرب.“

ودافع أيضا عن حق الكنيسة في ”التحدث عن الطبيعة البشرية كرجل وامرأة والمطالبة باحترام هذا الترتيب في الخلق.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below