8 كانون الثاني يناير 2009 / 02:14 / بعد 9 أعوام

الجيش الامريكي يعتذر عن ارسال رسائل معنونة باسم خطأ

واشنطن (رويترز) - اعتذر الجيش الامريكي يوم الاربعاء عن ارسال 7 الاف رسالة معنونة ”الى العزيز جون دو“ الى اقارب جنود امريكيين قتلوا في العراق وأفغانستان.

<p>جنرال جورج كيسي يلقي كلمته الاخيرة كقائد للقوات الامريكية في العراق خلال احتفال لتسليم القيادة للجنرال ديفيد بيتريوس في بغداد يوم 10 فبراير شباط 2007. صورة لرويترز عن ممثل لوكالات الانباء</p>

الرسائل التي طبعها متعاقد وارسلت بالبريد في ديسمبر كانون الاول كانت تهدف الى اعلام اعضاء العائلات بمنظمات خاصة تقدم المساعدة لهؤلاء الذين فقدوا اقارب لهم في عملية تحرير العراق وعملية الحرية الدائمة.

وقال الجيش ان الرسائل كان يفترض ان تكون ذات عناوين ورسائل محددة بدلا من توجيه التحية لشخص مجهول. وعزت هذا الخلط في الامر الى خطأ مطبعي.

وقال الجيش في بيان ”الجيش الامريكي يعتذر.“

وقال الجيش ان الجنرال جورج كيسي رئيس هيئة اركان الجيش سيبعث برسالة شخصية لكل من تلقى المراسلات غير اللائقة.

وقدم مركز شؤون القتلى والمصابين التابع لقيادة الموارد البشرية بالجيش الامريكي والذي بعث بالرسائل اعتذارا رسميا يوم الاربعاء.

وقال البريجادير جنرال روبين جونز معاون القائد العام للجيش ”ليست هناك كلمات للاعتذار الملائم عن هذا الخطأ او عن الالم الذي قد يكون سببه.“

واضاف ”من المهم الا يضيع الغرض الرئيسي من الرسالة. فالمنظمات المذكورة مكرسة لتكريم الاحباء والاعتراف بتضحياتهم واخلاصهم.“

وقتل نحو 4224 جنديا امريكيا في العراق منذ الغزو الذي قادته امريكا في مارس اذار 2003. وقتل 627 اخرون في عملية الحرية الدائمة التي تشمل عمليات في أفغانستان وكذلك دول اخرى في افريقيا واسيا والشرق الاوسط.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below