9 كانون الثاني يناير 2009 / 20:05 / بعد 9 أعوام

امريكا تتعهد بتخصيص اموال لترميم مدينة بابل القديمة

بغداد (رويترز) - قالت السفارة الامريكية في العراق يوم الجمعة ان الولايات المتحدة تعهدت بتخصيص اموال للمساعدة في ترميم مدينة بابل القديمة بعد سنوات من الاضرار التي لحقت بها من جانب الرئيس السابق صدام حسين والقوات الاجنبية واعمال النهب.

ومدينة بابل التي تحوي الحدائق المعلقة وهي من عجائب العالم القديم التي تقع في منطقة يصفها المؤرخون بأنها مهد الحضارات تعرضت للدمار اثناء الغزو الذي قادته الولايات المتحدة للعراق في عام 2003 للاطاحة بصدام.

وتعرض الموقع القديم الذي يقع على مسافة 135 كيلومترا جنوبي بغداد لعمليات نهب في عام 2003 وبعد ذلك. وقبل الغزو حاول صدام اعادة اعمار الموقع باستخدام حجارة جديدة تحمل اسمه وقام ببناء قصر يطل عليها.

وتعهدت الولايات المتحدة بتخصيص نحو 700 الف دولار لترميم الموقع.

وقالت وزارة الخارجية الامريكية في بيان ان مدينة ”بابل تعد من الاسهامات الغنية التي قدمها العراق للانسانية“ ويجسد مشروع ”مستقبل بابل التزام الشعب الامريكي بالمحافظة على التراث الانساني.“

واحتل الجيش الامريكي بابل كقاعدة لمدة خمسة اشهر قبل ان يسلمها الى فرقة تقودها قوات بولندية غادرتها في عام 2005 .

وقال المتحف البريطاني في تقرير انذاك ان عربات عسكرية امريكية وبولندية حطمت الارصفة التي يرجع تاريخها الى 2600 عام في المدينة واستخدمت الاجزاء الاثرية في ملء اكياس الرمل.

وقال الصندوق العالمي الذي يهتم بمواقع التراث ان بابل ”تتدهور نتيجة للاهمال واعمال الاعمار المكثفة واستخدام الموقع كقاعدة عسكرية“ لكن عملية اعادة الاعمار التي سيقوم بها الصندوق مع العراق ”ستتناول كل هذه القضايا“.

وقال الصندوق في بيان ان خبراء الاثار يزمعون وضع خريطة للموقع وتقديم ارشادات بشأن استخدامه في المستقبل.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below