28 كانون الثاني يناير 2009 / 14:06 / بعد 9 أعوام

البابا بنديكت يقول ان تضامنه مع اليهود "ليس محل تساؤل"

مدينة الفاتيكان (رويترز) - عبر البابا بنديكت عن ”تضامنه الكامل“ مع اليهود وقال يوم الاربعاء ان تضامنه ”ليس محل تساؤل“ في محاولة لتخفيف التوترات بعد ان أغضب أحد الاساقفة الكاثوليك التقليديين اليهود عندما أنكر المحرقة بالحجم الذي يتحدث عنه اليهود.

<p>البابا بنديكت يلقي كلمة في الفاتيكان يوم الاربعاء. تصوير: توني جينتيل - رويترز</p>

وقال البابا الالماني المولد في كلمة يوم الاربعاء ان محاولة ابادة اليهود في المحرقة يجب ان تبقى تحذيرا لكل البشرية.

وندد البابا بنديكت ”بقتل ملايين اليهود الابرياء دون رحمة نتيجة للعنصرية العمياء والكراهية الدينية“ وهو يتذكر زيارته عام 2006 لمعسكر لقتل اليهود.

وكان الاسقف البريطاني المولد ريتشارد وليامسون أحد اربعة اساقفة تقليديين اعيدوا الى الكنيسة الكاثوليكية يوم السبت بعد حرمانهم عقب الادلاء بعدة تصريحات تنفي الحجم الكامل للمحرقة النازية ليهود اوروبا كما يتقبلها التيار السائد للمؤرخين. وكان وليامسون قد عبر عن نفس هذا الرأي في عظات سابقة.

وقال وليامسون للتلفزيون السويدي في مقابلة اذيعت منذ اسبوع ” اعتقد انه لم تكن هناك غرف للغاز“ وان 300 الف يهودي فقط هم الذين هلكوا في المعتقلات النازية وليس ستة ملايين.

وأثارت المقابلة التي سجلت في نوفمبر تشرين الثاني غضبا عارما بين زعماء اليهود والكاثوليك التقدميين الذين قال كثيرون منهم ان هذه المقابلة القت بظلال على خمسين عاما من الحوار المسيحي اليهودي.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below