22 نيسان أبريل 2009 / 11:13 / بعد 9 أعوام

انطلاق مهرجان رام الله للرقص المعاصر بعرض فلسطيني ايطالي مشترك

رام الله (الضفة الغربية) (رويترز) - انطلقت الدورة الرابعة لمهرجان رام الله للرقص المعاصر ليل الثلاثاء بعرض ايطالي فلسطيني راقص على وقع كلمات الشاعر الفلسطيني الراحل محمود درويش وموسيقى الاخوة الثلاثي جبران.

<p>الشاعر الفلسطيني محمود درويس في عمان يوم 23 فبراير شباط 2008. تصوير: ماجد جابر - رويترز</p>

واختار مصممو العرض الذي شارك فيه 21 راقصا وراقصة من فرق سرية رام الله الاولى وجمعية الامل للرقص المعاصر في الناصرة وبوتيجا الايطالية مقاطع من قصيدة (لاعب النرد) ومنها ”من انا لاقول لكم ما اقول... شمألت شرقت غربت أما الجنوب فكان قصيا عصيا علي لان الجنوب بلادي.“

واختتمت الرقصة على ما قاله درويش ”على هذه الارض ما يستحق الحياة.“

وقال خالد عليان مدير المهرجان لرويترز ”هذا العمل المشترك هو احد اهداف المهرجان لتحقيق التبادل الثقافي. سيكون معنا في هذه الدورة الرابعة من المهرجان 150 راقصا وراقصة اجنبية اضافة الى 200 راقص وراقصة فلسطينيين.“

واضاف ”اخترنا ان يكون حفل الافتتاح بسيطا بعيدا عن الخطابات السياسية واردنا ان ندخل الجمهور مباشرة الى عروض الليلة فكان عرض الافتتاح الذي حمل عنوان تحية وهو مهدى الى القدس بمناسبة الاحتفالات بالقدس عاصمة الثقافة العربية 2009 اضافة الى العرض الايطالي لفرقة سيلوتي التي تشاركنا للمرة الاولى في المهرجان.“

وشاهد الجمهور الذي لم تتسع له مقاعد مسرح قصر رام الله الثقافي البالغ عددها 800 مقعد حيث جلس عدد منهم في الممرات على مدى ساعة أثناء تقديم عرض فرقة سيلوتي تجلت فيه قدرات فنية فردية وجماعية.

وقال الشاب سائد كرزون الذي كان يتابع العرض الذي صفق له الجمهور طويلا بعد انتهائه ”هذا عرض جميل جدا والموسيقى جميلة. كانوا موفقين في اختيار عرض الافتتاح استمتعنا بهذا العرض الراقص.“

وقالت باتشريا سلفاتوري مديرة فرقة سيلوتي بعد صعودها الى المنصة لاستلام درع تكريمي من المهرجان ”لا اعرف ماذا اقول.. الثقافة جسر الى المستقبل.. الى فلسطين. سعداء جدا بوجودنا اليوم هنا في رام الله وتقديم عرض فني راقص امام هذا الجمهور الرائع.“

وقالت يارا قسيس من فرقة جميعة الامل للرقص المعاصر في الناصرة التي شاركت في عرض الافتتاح ”هذا اول عرض نقدمه امام جمهور رام الله. لقد شعرنا بتشجيع كبير وكان العرض فرصة كبيرة لنا للمشاركة الى جانب فرقة سرية رام الله الاولى والفرقة الايطالية. والانسجام بيننا في اداء العرض على وقع كلمات الشاعر الكبير محمود درويش كان كبيرا.“

ويقام مهرجان رام الله للرقص المعاصر الذي تنظمه سرية رام الله الاولى بالتزامن مع ثلاثة مهرجانات اخرى في عمان وبيروت ودمشق في اطار مشروع مسرحي يضم اضافة الى سرية رام الله كلا من تجمع تنوين للرقص المسرحي في دمشق والمركز الوطني للثقافة والفنون في عمان ومقامات للرقص المسرحي في بيروت.

وقال عصام الرفيدي رئيس مجلس ادارة سرية رام الله الاولى التي تأسست في العام 1928 في كلمة في حفل الافتتاح ”ينطلق مهرجان رام الله للرقص المعاصر في دورته الرابعة ضمن شبكة مساحات للرقص المعاصر تتجاوز الحدود ما بين بلاد الشام ليقام في لبنان وسوريا والاردن وفلسطين.“

واضاف ”المهرجان طريقتنا الخاصة لكسر الحصار وتوحيد الفلسطينيين في القدس وبيت لحم ورام الله وحيفا والناصرة وبحضور دولي متميز يمثلة 150 فنانا اجنبيا و200 فنان فلسطيني سيقدمون 41 عرضا على مدار 20 يوما.“

وقال ”سيواكب المهرجان في دورته هذا العام جريدة دورية ستكون فيها مساحة للنقد والتعبير والحوار.“

واضاف الرفيدي ان المهرجان اضطر لالغاء حدث كان مقررا في مخيم الجلزون قائلا ”الاحتلال برصاصة واحدة الغى لنا احتفالا عملنا على التحضير له على مدار عام بعد ان قتل احد شباب مخيم الجلزون الذي كان احد المتطوعين لانجاح العرض.“

وجاء في افتتاحية العدد الاول الذي اشتمل على تعريف بالمهرجان واهدافه والفرق المشاركة فيه ووزع مع انطلاق المهرجان ”قد يتساءل البعض لماذا مهرجان للرقص في ظل هذه الظروف المأساوية التي يمر بها شعبنا ونحن نقول اننا نرقص ونغني ونعزف ونرسم... لاننا نحب الحياة ولتكون رسالتنا واضحة لكل العالم باننا نحب الحياة... وليعرف القاصي والداني باننا فلسطينيون.. هنا خلقنا وهنا نكون وسنكون.“

يستمر المهرجان الذي تشارك فيه فرق من ايطاليا وفنلندا والبرتغال والسويد والمجر وهولندا والدنمرك وكوريا الجنوبية واليونان والمانيا والجزائر والولايات المتحدة وايرلندا وفرنسا حتى العاشر من مايو ايار. وسيتخلله احتفال بيوم الرقص العالمي الذي يوافق 29 من ابريل نيسان من خلال كرنفال يخترق شوارع رام الله وتشارك فيه الفرق المشاركة في المهرجان.

من علي صوافطة

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below