16 تموز يوليو 2009 / 13:43 / بعد 8 أعوام

زياد الرحباني يحيي حفلا غنائيا في دمشق

دمشق (رويترز) - حضر زهاء 4000 متفرج حفلا مساء الاربعاء أحياه الملحن والمغني اللبناني زياد الرحباني في العاصمة السورية.

<p>صورة من ارشيف رويترز للملحن والمغني اللبناني زياد الرحباني وهو يعزف على البيانو</p>

أقيم الحفل تحت عنوان ”منيحة“ واحتضنته قلعة دمشق التاريخية وقدم خلاله الرحباني وفرقته عددا من أنجح أغانيه بالاضافة الى أغنيات قدمها الفنان للجمهور لاول مرة.

وسيحيي زياد الرحباني ثلاث حفلات أخرى في نفس المكان أيام الخميس والجمعة والسبت.

وقال التاجر السوري عمار الذي حضر حفل مساء الاربعاء وهو من المعجبين بفن زياد الرحباني ”نتحدث عن انسان له طريقة غناء وطريقة كلمات بعيدة الى حد كبير عن ما نسمعه عن الحب والغرام بالطريقة التقليدية. ومستواه اعلى قليلا. ويحتاج الى ان يسمعه ذواقة على مستوى اعلى حتى يفهموه.“

وحضر الحفل أيضا العديد من عشاق زياد الرحباني الذين جاءوا الى دمشق من الاردن ولبنان للاستمتاع بأداء الفنان.

وقالت طالبة جامعية من جمهور الحفل تدعى كندا عباس ”نفتقد موسيقته ويتميز بنوع موسيقى ومسرحياته ... لذلك يحبه الناس وانت ترى الزحام الان.“

وقال المسؤولون عن تنظيم الحفلات ان زياد الرحباني تعمد اختيار دمشق ليبدأ منها جولة فنية هذا العام. وسيحيي زياد حفلا مماثلا في لبنان في وقت لاحق من يوليو تموز.

وزياد الرحباني من أشهر الملحنين والمغنين المعاصرين في الشرق الاوسط وكان ترتيبه 43 في قائمة أكثر 100 شخصية تأثيرا ونفوذا في العالم العربي التي تصدرها سنويا مجلة أريبيان بيزنس الاقتصادية التي تصدر في دبي.

وزياد هو ابن أسطورة الغناء فيروز ووالده هو عاصي الرحباني أحد الاخوين رحباني رائدي الموسيقى والمسرح اللبناني والعربي.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below