13 تشرين الأول أكتوبر 2009 / 14:12 / بعد 8 أعوام

سوق للسلع الفاخرة المستعملة في الشارقة

الشارقة (الامارات العربية المتحدة)(رويترز) - في الوقت الذي يتدفق فيه معظم سكان دبي على مجمعات التسوق الفاخرة خلال عطلات نهاية الاسبوع اكتشف بعضهم مكانا جديدا تباع فيه السلع الفاخرة.

وربما تكون سوق القصباء للسلع المستعملة مكانا غير عادي الى حد ما لكنها تجتذب العديد من البائعين والمشترين والمصممين والفنانين الذين يريدون مبادلة أشياء مستعملة أو عرض نتاج مواهبهم.

وتقع سوق القصباء للسلع المستعملة في امارة الشارقة القريبة من دبي والتي تبعد عنها مسافة تقطعها السيارة في زهاء 20 دقيقة.

وذكرت هويدا جورتون هاوية التحف أنه مع زيادة اقبال الاجانب المقيمين في الامارات على الاستقرار هناك تراجع الاتجاه الى الاستغناء عن الاشياء المستعملة.

وقالت ”أنا سعيدة بوجود مكان للتحف وأسواق للسلع المستعملة أخيرا في دبي. عندما جئت الى دبي لأول مرة عام 1979 كانت الاشياء القديمة ينظر اليها على أنها قمامة تحرق ولا تقتنى. الان بعد أن أصبح الناس يشترون منازلهم ويشترون أثاثهم أعتقد أن الاحتمال كبير أن يشتروا ويستثمروا في قطع جيدة وقيمة. أصبحت دبي الان اذن مجتمعا لا يتخلص (من الاشياء القديمة). الامارات بصفة عامة ليست مجتمعا يتخلص (من الاشياء القديمة).“

وتملأ حقائب اليد والملابس والاحذية والحلي الفاخرة التي تحمل أرقى العلامات التجارية العالمية سوق السلع المستعملة التي ستقام مرتين شهريا حتى شهر مايو ايار عام 2010.

وتشير بيانات حديثة الى تراجع مبيعات السلع الفاخرة في دبي بنسبة 25 في المئة هذا العام. لكن سوق السلع المستعملة تعج رغم ذلك بالباحثين عن فرص جيدة للبيع والشراء.

وقالت ميلاني بيز منظمة سوق السلع المستعملة ”سوق القصباء للسلع المستعملة.. أنشأتها من أجل الناس الذين يملكون ملابس فاخرة لانني أعلم أن الناس يذهبون للتسوق كثيرا ويحبون العلامات التجارية المشهورة. لكنهم بعد عام أو اثنين يملون من الحقيبة انتاج لوي فويتون أو الحذاء انتاج باريد أو الثوب من انتاج كافالي ولا يعرفون ما يفعلون بها. ومن الصعب بيعها عن طريق الانترنت. خطرت لي فكرة توفير مكان لهؤلاء الناس يستطيعون أن يبيعوا فيه الملابس والحلي والاحذية الفاخرة. وأيضا للمصممين الشبان ليعرضوا مجموعاتهم الجديدة وليغرفوا الناس بأنفسهم وللفنانين الشبان ليعرضوا رسومهم.“

وأصبحت اعادة بيع المقتنيات القديمة والمستعملة بدلا من التخلص منها أو محاولة بيعها عن طريق الانترنت خيارا جذابا للكثيرين.

وقال أجنبي يقيم في الامارات يدعى بيتر دينزلر باع بعض الملابس المستعملة في سوق القصباء ”بعنا العديد من الحقائب والقمصان والسترات كانت تملكها زوجتي... أحزمة وأي شيء كان لا يستخدم الى ما قبل شهرين.. فلنبعه اذن.“

وتباع في متاجر دبي منتجات فاخرة تحمل أرقى العلامات التجارية وأعلاها ثمنا في العالم.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below