22 تشرين الأول أكتوبر 2009 / 18:42 / بعد 8 أعوام

مخطوطات ونسخ من القران نادرة في معرض ببغداد

بغداد (رويترز) - نظم المركز الوطني العراقي للمخطوطات معرضا لمخطوطات ونسخ قديمة نادرة من القران الكريم يعود بعضها الى فترة صدر الاسلام.

وكان تلك هي المرة الثانية التي تعرض فيها نسخ أصلية من تلك الاعمال في العراق منذ الغزو الامريكي في عام 2003. ويهدف المعرض لتشيجع الانشطة الثقافية والتراثية في البلاد.

ونظم المعرض في مبنى المركز الوطني للمخطوطات في وسط بغداد وضم نحو 120 مخطوطة نادرة لكتب أحاديث وايات من القران كتبت وزخرفت بطرق ابداعية وباستخدام أساليب مختلفة.

كما عرضت فيه أيضا أدوات استخدمت في كتابة بعض القطع التاريخية.

وقال عبد الله حامد مدير المركز الوطني العراقي ”هذا هو المعرض الثاني الذي يقام بعد الحرب وبالمخطوطات الاصلية وقد كنا اقمنا عدد من المعارض لكن بمصورات المخطوطات .. هذا المعرض يتضمن 120 عملا بين مخطوطة ورقعة ولوحة خطية اضافة الى مواد الكتابة.“

وأتيحت لزوار المعرض الفرصة لمشاهدة قطع نادرة عن كثب يعود بعضها الى القرن الاول الهجري.

وعرضت فيه أيضا ايات من القران كتبت على جلد ثعبان وحبة قمح وضعت تحت عدسة مكبرة حتى يتمكن الزوار من مشاهدتها.

ويقول حامد ”من أهم القطع الموجودة في هذا المعرض هي تلك الرقع الخطية التي تعود الى القرن الهجري الاول والتي كتبت على مادة الرق وكتبت بالخط الكوفي القديم .. اضافة الى بعض المصاحف التي عملت بطريقة تصل الى حد الاعجاز من حيث زخرفتها وطريقة ونوع الكتابة.“

ويتبع المركز الوطني للمخطوطات وزارة الثقافة وهو مسؤول عن جمع وتسجيل المخطوطات في جميع أنحاء البلاد. ويقوم أيضا بأعمال ترميم المخطوطات والحفاظ عليها.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below