8 آذار مارس 2010 / 16:08 / بعد 8 أعوام

أردنيون شاركوا في فيلم خزانة الالم يحتفلون بفوزه بالاوسكار

عمان (رويترز) - أعرب أردنيون يوم الاثنين عن سعادتهم بفوز فيلم ”خزانة الالم“ الذي تم تصوير معظم مشاهده في الاردن في عام 2007 على ست جوائز أوسكار في حفل أكاديمية فنون وعلوم السينما الامريكية.

وقالت ندى دوماني مديرة قسم الاعلام والثقافة في الهيئة الملكية الاردنية للافلام لرويترز ”نحن سعداء وفخورون بفوز الفيلم لان هذا يضع الاردن على الخارطة ليس فقط من ناحية سياحية بل كموقع لانتاج الافلام وبالتالي يخلق فرص عمل وفرص تدريب قيمة.“

وفاز فيلم ”ذي هيرت لوكر“ أو ”خزانة الالم“ الذي يروي قصة خيالية عن فنيي تفكيك قنابل أمريكيين في العراق بعد حرب عام 2003 على ست جوائز أوسكار عن أفضل فيلم وأفضل اخراج وأفضل سيناريو وأفضل مونتاج سينمائي وأفضل مونتاج صوت وأفضل ميكساج صوت.

وجاء فوز المخرجة كاثرين بيجلو التي أصبحت أول امرأة تفوز بجائزة الاوسكار عن أفضل اخراج بعد منافسة ساخنة مع الفيلم الاميركي (افاتار) الذي استحوذ على ايرادات شبابيك التذاكر في الصالات العالمية.

وشكر راي بيكيت الذي حصل على أوسكار أفضل ميكساج صوت فريقه الاردني لدى قبوله الجائزة وأشار تحديدا الى بهاء عثمان مدير قسم الصوت في معهد البحر الاحمر للفنون السينمائية في مدينة العقبة جنوب الاردن.

وقال عثمان الذي عمل على تسجيل المؤثرات الصوتية للفيلم لرويترز ان ”هناك مشكلة في المنطقة عادة أن كل فيلم يصور في الشرق الاوسط الاصوات فيه تكون غير واقعية... في هذا الفيلم كانت مهمتي أن أسجل كل الاصوات اللازمة من الواقع.“

وأضاف عثمان الذي فوجئ بالاتصالات الهاتفية المهنئة لدى اعلان النتائج ”اليوم كان عرس في المعهد.. لدينا طلاب عملوا مع طاقم الفيلم والكل كان سهران طول الليل يتابع الجوائز.“

وقالت فيدرا دحدلة التي عملت مع فريق الفيلم في قسم الازياء واعداد الاقمشة لرويترز ”لا يمكن أن أصف مقدار سعادتي وشعوري بالفخر... خاصة أنهم ذكروا الاردن أكثر من مرة خلال استلام الجوائز.“

وأضافت دحدلة الحاصلة على بكالوريوس في الموسيقى والتي كانت واحدة من سبعين أردنيا عملوا مع الطاقم الفني للفيلم ”احنا ما تعلمنا صناعة الافلام في الجامعة بس تعلمنا من العمل مع الافضل في هذا المجال.. اشتغلنا ثلاثة أشهر 41 ساعة في اليوم وتعلمنا كثير.“

دحدلة استفادت من الخبرة التي اكتسبتها في الفيلم لتؤسس شركة مختصة في اعداد أزياء الافلام واشترت الاجهزة والملابس التي استخدمت في ”خزانة الالم“ وأفلام أخرى بعد انتهاء التصوير لتستخدمها في عملها.

تقول دحدلة ”أتأمل أن النجاح الذي حققه الفيلم رح يشغلنا كلنا أكثر في الفترة الجاية.“

ويضيف عثمان ”تعلمت الكثير عن كيف الصناعة العالمية عم تمشي... الان بدي أستخدم خبرتي في فيلم محلي.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below