7 تموز يوليو 2010 / 18:22 / منذ 7 أعوام

افتتاح فندق في صعدة اليمنية رغم المخاوف من تجدد الحرب

صنعاء (رويترز) - لم يثن التمرد والحرب الاهلية سلطان أمين عن قراره بافتتاح فندق سياحي هذا الاسبوع في صعدة بشمال اليمن حتى وان كانت المنطقة تقف على شفا حرب جديدة.

وقال المستثمر لرويترز انه كان يضطر لوقف البناء في الفندق مع كل مرة تنشب فيها الحرب لكنه تمكن من استكماله قبل اسبوعين. والفندق من فئة النجمتين وتكلف نحو 450 ألف دولار واستغرق بناؤه ثلاث سنوات.

وأضاف أمين انه لا يتوقع أن يأتي الاجانب للزيارة في الوقت الراهن لكنه يتوقع قدومهم اذا ظل الوضع مستقرا في المنطقة.

ووافقت الحكومة اليمنية على هدنة في فبراير شباط مع المتمردين الشيعة لوقف حرب متقطعة منذ عام 2004 شردت 350 ألف شخص لكن محللين يقولون ان من غير المرجح استمرار الهدنة الهشة ما لم تعالج صنعاء مظالم المتمردين.

وكتبت الحرب نهاية مبكرة لقصة فندق اخر عندما دمرته القذائف بعد أن لجأ اليه المتمردون اثناء القتال الشرس مع القوات الحكومية بينما ظل فندق اخر يعمل.

وقال أمين الذي يستهدف فندقه في الاساس التجار السعوديين واليمنيين انه لا يشعر بالقلق بشأن مصير الفندق الذي أطلق عليه اسم الجزيرة بلازا والذي يتزامن افتتاحه مع اندلاع أعمال العنف بين المتمردين والقبائل المتحالفة مع الحكومة.

وأضاف انه واثق من ان الحرب لن تندلع مجددا وان الوضع سيظل هادئا وتابع قائلا انه فعل ما عليه ”والباقي على الله“.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below