14 تموز يوليو 2010 / 00:47 / بعد 7 أعوام

البريطانيون قللوا رحلاتهم الخارجية اثناء الركود

لندن (رويترز) - قال مكتب الاحصاءات الوطنية يوم الثلاثاء ان الركود الاقتصادي دفع البريطانيين الى التقليل من سفرهم للخارج في العام الماضي بينما انخفضت رحلات السفر من اجل العمل بنحو الثلث.

<p>مسافرون يقفون في صفوف داخل صالة السفر بمطار هيثرو في لندن في 17 مايو ايار 2010. رويترز</p>

وانخفضت رحلات السفر الى الخارج بنسبة 15 بالمئة اجمالا لتصل الى 58.6 مليون وهو اسرع معدل تراجع منذ السبعينات عندما بدأ السفر للدول الاجنبية يصبح ملمحا للحياة البريطانية اكثر منه رفاهية.

وانكمش الاقتصاد البريطاني بنسبة 6.4 بالمئة بين الربع الثاني من 2008 والربع الثالث من 2009 عندما بدأ تعاف هش.

وادى تراجع في قيمة الجنيه الاسترليني امام الدولار واليورو كذلك الى الحد من الطلب على السفر للخارج عندما كان البريطانيون يقتصدون في انفاقهم.

وانخفض عدد الزائرين الاجانب الى بريطانيا بنسبة 6.3 بالمئة ليصل الى 29.9 مليون اجمالا بينما انخفضت رحلات السفر من اجل العمل الوافدة الى بريطانيا بنسبة 19 بالمئة.

ولكن على اي حال ارتفعت تدريجيا عائدات الزيارات لبريطانيا الى 6 ر16 مليار جنيه استرليني (24.9 مليار دولار) مقارنة مع 16.3 مليار.

وظلت لندن هي المدينة الاكثر جذبا للزائرين الاجانب بفارق كبير عن العاصمة الاسكتلندية ادنبره التي جاءت في المركز الثاني تليها مانشستر ثم برمنجهام ثم جلاسجو.

وانخفض انفاق البريطانيين في الخارج الى 31.7 مليار جنيه استرليني بتراجع قدره 5.1 مليار.

وخالفت مصر وجاميكا وليتوانيا الاتجاه السلبي واجتذبت مزيدا من السياح البريطانيين. وانخفضت الزيارات الى المكسيك بنسبة 41 بالمئة.

وتوجه معظم البريطانيين الى دول اوروبية مثل فرنسا او اسبانيا اذا كانوا يسافرون برا وظلت الولايات المتحدة ايضا وجهة مفضلة.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below