21 تموز يوليو 2010 / 09:19 / بعد 7 أعوام

استطلاع: أفلام النهايات السعيدة تؤثر على علاقات الحب المعاشة

سيدني (رويترز) - كشف استطلاع استرالي للرأي ان أفلام الكوميديا الرومانسية تقدم متعة ضاحكة لمدة 90 دقيقة لكن نهاياتها السعيدة دائما تؤثر على علاقات الحب في الحياة الواقعية.

<p>طفل يبيع قلوب كتب عليها (أحبك) في لاهور في باكستان يوم عيد الحب يوم 14 فبراير شباط 2010. تصوير: محسن رضا - رويترز</p>

وشمل الاستطلاع 1000 استرالي قال نحو نصفهم ان افلام النهايات السعيدة الرومانسية أتلفت وجهة نظرهم عن العلاقة المثلى.

وقال واحد من كل أربعة انه يتوقع الان ان يقرأ ما يفكر فيه شريكه ككتاب مفتوح بينما قال واحد من كل خمسة ان شريكه يتوقع ان تنهال عليه الهدايا والورود كما في الافلام.

وقال جابرييل كوريسي المستشار الاسترالي في شؤون العلاقات “يبدو ان شغفنا بالافلام الرومانسية يحولنا الى أمة مدمنة للنهايات السعيدة.

”العلاقات الحقيقة تحتاج جهدا والحب يتطلب أكثر“ من الورود.

ونشر الاستطلاع في الوقت الذي طرح فيه فيلم (عيد الحب) (Valentine‘s Day) على أقراص الدي. في.دي.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below