9 شباط فبراير 2011 / 07:38 / بعد 7 أعوام

عيد الحب غير مرحب به في اقليم روسي

موسكو (رويترز) - لا يحب كل من في روسيا عيد الحب الذي يحل في 14 فبراير شباط الجاري.

<p>عاشقان يتبادلان قبلة وسط الضباب في مدينة ستافروبول الروسية يوم 2 ديسمبر كانون الاول 2010. تصوير: ادوارد كورنيينكو - رويترز</p>

وحثت السلطات في اقليم بلجورود الروسي الواقع على بعد 600 كيلومتر الى الجنوب من العاصمة موسكو المدارس ومؤسسات الدولة الاخرى على الامتناع عن الاحتفال بعيد الحب الذي تنتشر فيه القلوب الحمراء والذي يعتبره بعض الروس المحافظون ظاهرة غربية غير صحية.

وقالت وكالة الاعلام الروسية ان النائب الاول للاقليم وقع هذه التعليمات وباركها أسقف الكنيسة الارثوذكسية الروسية.

وتنامى نفوذ الكنيسة الارثوذكسية الروسية منذ انهيار الاتحاد السوفيتي السابق عام 1991 وتتمتع الان بعلاقات وثيقة مع الكرملين.

وقوبلت محاولاتها للتأثير على التعليم والطابع العلماني للحياة بانتقاد من جانب جماعات مدافعة عن حقوق الانسان والاقليات الدينية.

وحظيت احتفالات غربية منها عيد الحب وعيد كل القديسين (الهالويين) بشعبية منذ انتهاء العهد السوفيتي وانفتاح روسيا على العالم الخارجي.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below