26 نيسان أبريل 2011 / 12:37 / بعد 7 أعوام

باكلبيري مسقط رأس ميدلتون تتأهب للزفاف الملكي

لندن (رويترز) - في الوقت الذي تتأهب فيه بريطانيا للاحتفال بالزفاف الملكي للامير وليام وكيت ميدلتون في العاصمة لندن هناك مكان اخر يحرص على ان يسير كل شيء على ما يرام.

<p>ابريشية سانت ماري في باكلبيري بجنوب انجلترا يوم 17 نوفمبر تشرين الثاني 2010 - رويترز</p>

انها ابرشية باكلبيري التي كانت هادئة يوما في بيركشير بجنوب انجلترا حيث شبت عروس المستقبل وتعيش بها أسرتها حتى الان والتي اجتاحتها حمى الزفاف.

يسكن الابرشية نحو ألفي شخص وأصبحت وسائل الاعلام تطلق عليها اسم ”مقاطعة كيت ميدلتون“ ويعمل سكانها الان على قدم وساق للاستعداد للزفاف.

ومع تحدث السلطات المحلية عن الغزو الاعلامي المفروغ منه أصبح السؤال الملح على لسان الجميع هو ما هو العدد المرجح الذي سيفد الى هناك..

قالت وين فرانكوم رئيسة مجلس ابرشية باكلبيري لرويترز ”ليس لدي أدنى فكرة عما سيحدث لاننا لم نفعل هذا من قبل.. هذا وضع جديد تماما بالنسبة لنا... انها تجربة لا تتكرر في العمر.“

يبدأ يوم الزفاف المنتظر يوم الجمعة القادم وهو عطلة رسمية بمناسبة زواج حفيد الملكة اليزابيث بافطار ”الزفاف“ مع بزوغ الفجر في حانتين يرتادهما ال ميدلتون وهما بين ثلاث حانات فقط في الابرشية كلها.

وقال جاري بوش مالك حانة (كوتيدج ان) في باكلبيري العليا الذي لم يتوقف فيه الهاتف عن الرنين ”الوضع جنوني.“ وأضاف أن حانته ستفتح أبوابها الساعة السادسة صباحا.

وأضاف أن جوقة محلية ستبدأ مراسم الاحتفالات التي ستصورها شبكات بريطانية وأمريكية وكندية واسترالية. وذكر ان الشرطة تقدر عدد الزوار المحتملين بعشرين ألفا.

في حين قال سايمون كيلي صاحب حانة (بليدبون ان) ”ستكون مفتوحة للجميع لكننا بالطبع نحاول أن نكون متكتمين لاننا لا نعلم عدد الحضور (المتوقع) هل هو بالمئات ام بالالاف.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below