2 تشرين الأول أكتوبر 2013 / 21:45 / بعد 4 أعوام

معرض بالقاهرة لآثار فرعونية رممت بعد استعادتها

القاهرة (رويترز) افتتح بالمتحف المصري في القاهرة معرض ضم مجموعة من الآثار الفرعونية التي اختفت خلال ثورة 25 يناير كانون الثاني 2011.

منظر عام للآثار الفرعونية في المتحف المصري بالقاهرة يوم الاثنين. تصوير: محمد عبد الغني - رويترز

وسرقت مئات القطع الأثرية خلال الثورة والاضطرابات التي أعقبتها منها 45 قطعة اختفت من داخل المتحف المصري استرد منها 25 قطعة ورممت بعد أن لحقت بها أضرار جسيمة.

ومن بين القطع التي استعيدت ويضمها المعرض مجموعة تماثيل لجنود نوبين من عصر المملكة الوسطى (2124 - 1981 قبل الميلاد) وتماثيل من مجموعة الملك الصغير توت عنخ آمون.

وذكر محمد السيد خبير ترميم الآثار أن القطع الأثرية المستعادة تعرضت لاضرار بالغة عندما سرقها اللصوص منتهزين فرصة الفوضى التي أعقبت ثورة 2011.

وقال الخبير إن تماثيل الجنود النوبين تحطمت أثناء السطو على المتحف المصري ورممت بعد استعادتها.

حضر افتتاح معرض الآثار المستعادة سفيرا الإكوادور وبيرو في القاهرة حيث تمكنت السلطات المصرية أيضا من استعادة قطع أثرية مسروقة من البلدين في الآونة الأخيرة.

وافتتح المعرض رسميا محمد ابراهيم وزير الدولة لشؤون الآثار الذي أشاد بعملية ترميم الآثار بعد استعادتها.

وقال ابراهيم ”أمكن لشرطة السياحة والآثار استعادة 25 قطعة وبعض هذه القطع كان مهشم بشكل مبالغ فيه زي التمثالين اللي احنا واقفين قدامهم اللي هم تمثالين من مجموعة توت عنخ آمون تم الاعتداء بشكل يعني لا أقول إن هو كارثي. الحقيقة أن رجال الترميم في وزارة الآثار قاموا بعمل المستحيل لاستعادة الشكل الذي كان عليه تلك الآثار من قبل.“

كما يضم المعرض مومياء طفل أعيد ترميمها بعد استعادتها. وكان اللصوص فصلوا رأس المومياء عن جسدها وقال خبراء الترميم إنهم أعادوا توصيل الرأس بالجسد باستخدام مواد طبيعية مماثلة للخامات المستخدمة في عملية التحنيط الأصلية.

وفي المعرض أيضا مروحة من العاج والأبنوس والذهب من مجموعة توت عنخ آمون لها يد على شكل عود البردي قال المسؤولون عن الآثار إن جزءها العلوي المنحوت على شكل زهرة لوتس تحطم أثناء السرقة إلى 12 قطعة.

وقال الوزير محمد ابراهيم إن مصر تتعاون مع بيرو والإكوادور للضغط على منظمة التربية والعلم والثقافة التابعة للأمم المتحدة (يونسكو) لتشديد بنود المعاهدات الدولية الخاصة بمكافحة سرقة الآثار لتتسنى استعادة القطع الأثرية المسروقة بسهولة.

اعداد عماد ابراهيم للنشرة العربية - تحرير علي خفاجي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below