9 تموز يوليو 2013 / 15:13 / بعد 4 أعوام

مصر ترمم قطعتين من مركبين فرعونيين يرجعان لخمسة آلاف عام

القاهرة (رويترز) - يبدأ مركز ترميم الآثار بالمتحف المصري الكبير المطل على منطقة الأهرام جنوب غربي القاهرة يوم الثلاثاء ترميم قطعتين خشبيتين من مركبين جنائزيين يرجعان إلى الأسرة الفرعونية الأولى التي تأسست نحو عام 3100 قبل الميلاد على يد الملك مينا الملقب بموحد القطرين.

وقال الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار مصطفى أمين في بيان إن القطعتين عثر عليهما في جبانة ترجع إلى ذلك العصر العتيق في منطقة أبو رواش جنوبي القاهرة من عهد الملك ”دن“ واستخرجتا بتعاون أثريين مصريين وفرنسيين.

وأضاف أن القطعتين -وطولهما 390 سنتيمترا و70 سنتيمترا- في حالة سيئة وستجرى لهما أعمال الترميم والصيانة ”وفقا لأحدث الأساليب العلمية.“

وقال الحسين عبد البصير المشرف العام على المتحف المصري الكبير إن المراكب الجنائزية كانت تدفن بجوار مقبرة المتوفى في مصر القديمة اعتقادا من المصريين القدماء أنها تبحر بهم إلى العالم الآخر.

والمتحف المصري الكبير الذي يقام على مساحة 117 فدانا سوف يستوعب نحو 100 ألف قطعة أثرية ومن المقرر افتتاحه عام 2015.

إعداد سعد علي للنشرة العربية - تحرير همر خليل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below