21 شباط فبراير 2008 / 00:54 / بعد 10 أعوام

بريتني سبيرز مازال لا يمكنها زيارة ابنيها

لوس انجليس (رويترز) - اخفقت نجمة البوب الامريكية بريتني سبيرز يوم الثلاثاء في استعادة الحق في رؤية ابنيها الصغيرين بعد جلسة مغلقة في محكمة بشأن الخلاف الطويل والمرير على حضانة الطفلين مع زوجها السابق كيفين فيديرلاين.

<p>بريتني سبيرز تخرج من سيارتها لدى وصولها لمحكمة في لوس انجليس يوم 26 أكتوبر تشرين الأول 2007. تصوير: رويترز.</p>

ومنعت سبيرز التي فقدت الحضانة الاولية لطفليها في اكتوبر تشرين الاول من الزيارات التي تخضع لمراقبة المحكمة بعد رفضها تسليم الطفلين مرة أخرى الى فيديرلاين في يناير كانون الثاني ونقلت الى مستشفى لاخضاعها لتقييم نفسي.

وقال المتحدث باسم المحكمة العليا في لوس انجليس الان باراشيني للصحفيين انه ليس هناك تغير في الاوامر التي اصدرها قاضى الاسرة التي جردت الشهر الماضي سبيرز من حقوق الزيارة لرؤية شون بريستون ( عامان) وجايدن جيمس (عام).

وقال موقع المشاهير على الانترنت (تي ام زد دوت كوم) ”TMZ.com“ ان فيدرلاين كان يرغب في ان تتمكن سبيرز من رؤية ابنيها في ظل ظروف معينة لكن محاميي الجانبين لم يتمكنوا فيما يبدو من الاتفاق على الشروط.

ورفضت المحكمة اقتراحا من محامي سبيرز اصدار امر لمنع المحامين من التحدث الى اجهزة الاعلام لكنها وافقت على طلب سبيرز تغيير محاميها من ان كيلي من شركة (تروبي اند تروبي) ومقرها لوس انجليس الى المحامي الجديد ستاسي فيليبس.

وفي وقت سابق من هذا الشهر قضت سبيرز ستة ايام اخرى في وحدة للعلاج النفسي مما يعتقد انه اضطراب نفسي يعرف باسم ”الثنائي القطب“ واعطي والدها جامي سبيرز الوصاية على شؤونها الشخصية وشؤون اعمالها.

وجمحت حياة المغنية الامريكية وهي واحدة من اكبر نجوم البوب في العالم منذ انفصالها في العام الماضي عن فيديرلاين.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below