20 آذار مارس 2008 / 16:08 / بعد 10 أعوام

القذافي يفتتح في أوغندا ثاني أكبر مسجد بأفريقيا

كمبالا (رويترز) - افتتح الزعيم الليبي معمر القذافي ثاني أكبر مسجد في أفريقيا يوم الاربعاء في حفل حضره خمسة زعماء أفارقة وأكثر من 3500 موفد أجنبي شاركوا في قمة عربية أفريقية اختتمت أعمالها في أوغندا يوم الاثنين.

<p>القذافي لدى وصوله لافتتاح مسجد القذافي الوطني في العاصمة الأوغندية كمبالا يوم الأربعاء - رويترز.</p>

وافتتح القذافي ”مسجد القذافي الوطني“ الذي لم يكشف بعد عن تكلفة انشائه. وكان يرافقه الرئيس الاوغندي يوويري موسيفيني والرئيس المالي أمادو توماني توري والرئيس الرواندي بول كاجامي والرئيس الكيني مواي كيباكي والرئيس الصومالي عبد الله يوسف أحمد.

واشتبك أفراد الامن المرافقين لزعماء الدول الافريقية بالايدي مع حرس الزعيم الليبي الكبير العدد عند افتتاح المسجد.

ودعا كل من القذافي وموسيفيني الى الوحدة بين المسلمين وبينهم وبين أتباع الديانات الاخرى.

ودعا القذافي جميع المسلمين في أوغندا الى توحيد الصفوف قائلا انه لا يوجد سوى اسلام واحد.

وقال مسؤولون في الحكومة الاوغندية ان المسجد الذي يقع على قمة ”التل القديم“ المطل على العاصمة كمبالا والذي يتردد أنه أكبر مسجد في أفريقيا جنوب الصحراء يتسع لحوالي 12 ألف شخص وهو ثاني أكبر مسجد في أفريقيا.

واغتنم العقيد القذافي الذي يطلق عليه أحيانا في الدوائر الرسمية لقب ”زعيم الثورة الليبية وقائد القيادة الشعبية العالمية الاسلامية“ للتنديد بالحكومة الدنمركية بسبب اعادة نشر الرسوم المسيئة للنبي محمد التي أدى نشرها لاول مرة في عام 2005 الى احتجاج دولي ومرة أخرى عندما أعيد نشرها في وقت سابق هذا العام.

وقال القذافي ”انهم حقيرين وعنصريين. ضد الانسانية.. ضد الله.. ضد عيسى.. ضد موسى. لان عيسى مؤمن بمحمد وموسى مؤمن بمحمد ومحمد مؤمن بعيسى وبموسى. هل سكاندينفيا مؤمنة بعيسى.. أبدا.“

ويقول زعماء مسلمون في أوغندا ان معظم المسجد مبني بالخرسانة مما يجعله واحدا من أقوى الابنية في القارة الافريقية.

ويقع المسجد داخل مجمع مساحته نصف فدان ويضم قاعة مؤتمرات مجهزة بمعدات للترجمة ومعمل كمبيوتر ومكتبة ودارا للضيافة بالاضافة الى رواق فسيح ومكتبة عامة.

وأطلق اسم الزعيم الليبي على المسجد بعد أن تبرع للمساعدة في استكمال بنائه الذي توقف في أواخر السبعينات بسبب الصراعات السياسية والدينية في أوغندا بعد خروج الرئيس السابق عيدي أمين الذي بدأ بناء المسجد من السلطة في أعقاب حرب طويلة.

ويتردد أن القذافي سيتكفل بتكاليف صيانة المسجد في السنوات العشر القادمة.

وأم الزعيم الليبي المصلين في صلاة بمناسبة المولد النبوي في ستاد ناكيفوبو الذي يبعد حوالي كيلومترين عن المسجد.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below