3 آذار مارس 2008 / 05:37 / بعد 10 أعوام

"حرب المعجنات".. تستعر في المتاجر الصينية

تايبه (رويترز) - في ظل اقبال العديد من سكان الصين البالغ عددهم 1.3 مليار نسمة على تناولها يوميا.. فليس من المستغرب أن تكون المعجنات الجاهزة من الصناعات الكبرى في الصين حيث أوجد الازدهار الاقتصادي جيلا من محبي هذه المعجنات.

<p>صينية تنتقي من بين أنواع المعجنات الجاهزة في متجر ببكين يوم 16 يناير كانون الثاني. تصوير: كلارو كورتيس - رويترز</p>

ومن العاملين بالمكاتب في شنغهاي الى العمال في مواقع البناء بشنجين يقبل الناس على تناول المعجنات الجاهزة بسبب رخص ثمنها وسرعة تحضيرها.

وتقول يون وهي ربة منزل تبلغ من العمر 41 عاما في الوقت الذي كانت تجوب قسم المعجنات الجاهزة بأحد المتاجر في شنغهاي ”زوجي وابني يحبان المعجنات الجاهزة. يتناولاها في وجبة الفطور وكوجبة خفيفة في منتصف الليل...أكثر من مرتين في الاسبوع.“

ومن المتوقع أن تتضاعف قيمة صناعة المعجنات الجاهزة التي تقدر قيمتها حاليا بنحو 6.6 مليار دولار الى 13 مليار دولار بحلول 2012 ويكافح المصنعون للحصول على حصة من السوق وللتعريف بمنتجاتهم.

وفي الوقت الذي تدفع يون عربة التسوق عبر أحد أقسام المتجر تجد نفسها أمام عشرات الماركات جميعها تتنافس لاجتذاب محبي المعجنات الجاهزة.

ومن بين الاستراتيجيات التي يتبعها مصنعو المعجنات الجاهزة أغلفة التعبئة الجذابة والسعي للارتباط بدورة الالعاب الاولمبية التي ستقام في أغسطس اب في بكين بالاضافة الى ابتكار نكهات ووصفات جديدة في اطار.. ”حرب المعجنات“ التي يخوضها المصنعون في المتاجر الصينية.

والصين هي أكبر سوق في العالم للمعجنات الجاهزة. ووفقا لمنظمة المراقبة الاوروبية الدولية ينفق المستهلكون الصينيون نحو خمسة دولارات للفرد سنويا على المعجنات الجاهزة.

ويتراوح سعر عبوة المعجنات الجاهزة من يوان الى خمسة يوان للماركات الفخمة التي باتت تتمتع بشعبية بين عشاق المعجنات.

والسؤال هو كيف يمكن لمصنعي المعجنات الجاهزة أن ينتزعوا حصة من السوق. ويقول بعض المصنعين والخبراء ان تطوير المنتجات والدعاية والتوزيع هي من العوامل المهمة فيما يبدو.

وقال أليكس لو وهو رئيس شركة يوني بريزدنت انتربرايسز أكبر شركة للمواد الغذائية في تايوان وثالث أكبر شركة منتجة للمعجنات الجاهزة في الصين ”محور عملنا هو ادارة العلامة التجارية.“

وقالت مؤسسة نيلسن ان توسيع نطاق الدعاية للمنتج هو أمر مهم. وفي عام 2006 بلغ حجم الانفاق الاجمالي على الدعاية للمعجنات في الصين 237.4 مليون دولار وهي زيادة بنسبة 19 في المئة عن عام 2005 .

لكن تحويل الدعاية والاعلانات الى مبيعات اضافية ليس بالمهمة اليسيرة. ورغم حجم السوق فان صناعة المعجنات في الصين تخضع لهيمنة شركة واحدة هي شركة تينجي التي تأسست في تايوان.

ووفقا لمؤسسة (سي.اي.ام.بي-جي.كي) للائتمان فقد نالت معجنات كونج وهي المنتج الرئيسي لشركة تينجي نحو 43.3 في المئة من حصة السوق. أما أقرب منافسيها وهي شركة نيسين هوالونج اليابانية المشتركة فتملك 14.2 في المئة تليها شركة يوني-بريزدنت بنسبة 10.5 في المئة.

وبسبب الاقبال على المعجنات الجاهزة من المستهلكين الاثرياء أو الذين يحرصون على صحتهم فان واحدا من أكبر قطاعات النمو في هذه الصناعة هو قطاع المعجنات القليلة الدسم.

وقالت ميشيل هوانج وهي محللة في منظمة المراقبة الاوروبية الدولية ”طرح منتجات صحية من المعجنات الجاهزة هو عامل مهم لحمل المستهلكين على شراء الانواع المختلفة في الصين الكبرى.“

من ريتشارد دوبسون

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below