23 نيسان أبريل 2008 / 03:43 / بعد 10 أعوام

دراسة: المرأة التي لا تتناول الافطار من المحتمل أن تلد انثى

لندن (رويترز) - قال علماء بريطانيون يوم الاربعاء ان النساء اللائي يتناولن وجبات غذائية منخفضة السعرات الحرارية أو لا يتناولن وجبة الافطار في الفترة التي يحدث فيها الحمل تزيد لديهن احتمالات أن يضعن مولودا انثى.

وتقدم دراسة جديدة مشتركة بين جامعتي اكسيتر واكسفورد البريطانيتين أول أدلة على أن نوع المولود مرتبط بالنظام الغذائي للام وأن تناول قدر أكبر من السعرات الحرارية مرتبط بولادة الذكور.

وقالت الباحثة فيونا ماثيوس من جامعة اكسيتر ”الدراسة تظهر سبب تراجع معدلات المواليد الذكور في الدول المتقدمة حيث تختار الكثير من النساء الشابات تناول وجبات قليلة السعرات.. ونسبة المواليد الذكور تتراجع.“

وجرى تسجيل تراجع بسيط لكنه ثابت بمعدل واحد لكل ألف مولود سنويا في نسبة الذكور الذين ولدوا في الدول الصناعية على مدى الاربعين عاما الماضية.

وفي الانسان فإن عدم تناول وجبة الافطار قد يترجمه الجسم على انه دلالة على انخفاض الغذاء المتاح لانه يقلل مستويات سكر الدم.

ورغم أن نوع المولود تحدده جينات الاب الا انه من المعروف أن المستويات المرتفعة من الجلوكوز تشجع على انتاج ونمو أجنة من الذكور وتكبح الاناث الا ان الآلية بالضبط غير واضحة.

وأجرت ماثيوس وزملاؤها الدراسة على 740 امرأة حامل للمرة الاولى في بريطانيا وخلصوا الى أن 56 في المئة من المجموعة التي تناولت أكبر قدر من السعرات الحرارية اثناء الفترة التي حدث فيها الحمل زرقن بمواليد من الذكور مقارنة مع 45 في المئة في المجموعة الادنى.

ويحذر بعض العلماء منذ سنوات من التغيرات في نسب نوع المواليد في الدول الغنية وألقوا في السابق باللائمة على الملوثات والكيماويات الصناعية مثل تلك التي توجد ببعض المبيدات الحشرية والتي تتسبب في اعاقة الهرمونات البشرية.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below