14 كانون الثاني يناير 2008 / 05:31 / بعد 10 أعوام

ارتفاع مبيعات السيارات الخاصة بالصين وسط مخاوف مرورية

بكين (رويترز) - قالت وسائل اعلام محلية صينية ان 400 ألف سيارة جديدة نزلت للشوارع بالعاصمة الصينية بكين في عام 2006 أو اكثر من الف سيارة يوميا الامر الذين يعيق جهود بكين لضبط حركة المرور سيئة السمعة في المدينة قبيل دورة الالعاب الاولمبية الصيف المقبل.

<p>طريق رئيسي مكتظ بالسيارات في العاصمة الصينية بكين يوم الثاني من يناير كانون الثاني الجاري. تصوير: ديفيد جراي - رويترز.</p>

وقالت وكالة الصين الجديدة للانباء (شينخوا) في تقرير ان مسؤولي المدينة يتوقعون استمرار نمو عدد السيارات في بكين بنحو عشرة بالمئة سنويا خلال المستقبل القريب.

وأوضحت أنه رغم الزيادة الا أن السلطات لن تحد من عدد السيارات الخاصة ولكن ستركز بدلا من ذلك على تحسين شبكة الطرق.

وتسارع بكين بتوسيع شبكة مترو الانفاق واتخذت بعض الاجراءات المرورية للحد من الاختناقات المرورية وتنقية الهواء من الادخنة الملوثة وتوفير انسيابية في المرور من اجل الاولمبياد المقررة في اغسطس اب المقبل.

ولكن بعض المدن الصينية الاخرى حيث تزداد السيارات الخاصة مع توسع الطبقة المتوسطة تتخذ اجراءات اشد. فتفرض شنغهاي العاصمة المالية للصين رسوما كبيرة للحصول على لوحات معدنية كما تفكر في فرض مصاريف ”ازدحام مروري“ مثل تلك المطبقة في لندن على السيارات الخاصة خلال ساعات الذروة.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below