18 آذار مارس 2008 / 01:06 / بعد 10 أعوام

نوع جديد من الفودكا للروسيات يسبب صداعا للأطباء

موسكو (رويترز) - يعتقد ايجور فولودين ان الفودكا غير ضارة مثلها مثل الشيكولاتة. وهو يفخر بانه أول روسي يقدم المشروب الروحي بشكل يتناسب مع ذوق المرأة لتتناوله مع طبق من السلاطة بعد انتهائها من ممارسة تمارين لياقة في مركز رياضي.

<p>موظفة تتطلع إلى زجاجات الفودكا في محل في سانت بطرسبرج يوم الجمعة. تصوير: الكسندر ديمانشوك - رويترز</p>

ويطرح كمنتج ساحر لنساء راقيات في روسيا المزدهرة غير ان هذا النوع المخصص للنساء ويحمل اسم (لاديز) يقلق أطباء يخشون استشراء موجة جديدة من ادمان النساء للكحوليات في بلد يعاني بالفعل من واحدة من اسوأ مشكلات ادمان الخمر عالميا.

ويقول معهد موسكو سيرسكي للطب النفسي الاجتماعي والشرعي انه يوجد 2.5 مليون مدمن خمر مسجل في روسيا ولكنه يضيف ان الرقم الحقيق اعلى سبع مرات ويزيد عن عشرة في المئة من سكان روسيا البالغ تعدادهم 142 مليون نسمة.

ويقول يوري سوركين وهو طبيب نفسي يدير مركز اعادة تأهيل لمدمني المخدرات والخمر في موسكو ان 60 في المئة ممن يعالجهم نساء من بينهن زوجات مليونيرات روس.

ويقول ”اعتقد ان ادمان النساء الخمر مشكلة هائلة في روسيا. اعتقد انها ضخمة ولكنها خفية مثل الجزء المغمور تحت سطح الماء من جبل جليدي.“

وفي إعلانات فودكا (لاديز) تظهر زجاجة انيقة ذات لون ارجواني فاتح وتجد صورها في محطات المترو وفي الشوارع وعلى صفحات المجلات النسائية.

ويقول فولودين وهو يجلس بجوار صف من زجاجات فودكا (لاديز) بنكهات الليمون والفانيليا واللوز ”تحتاج النساء لمشروب خاص بهن.“

ويضيف ”في موسكو توجد سيارات تاكسي باللون الوردي للنساء وسجائر اخف. ولكن لا توجد فودكا وسألنا أنفسنا لماذا ..... عدد المصابين بالسكري في روسيا أكبر ممن يعانون من ادمان الخمر. ولكن احدا لم يحظر إعلانات الشيكولاتة.“

وتوقع فولودين أن تبلغ المبيعات في سوق الفودكا في روسيا حوالي 15 مليار دولار سنويا بينما يصل الحجم لحوالي 2.2 مليار لتر.

ويقول إن التوقعات تشير لنمو السوق بنسبة 15 في المئة سنويا من حيث القيمة بفضل زيادة الدخل وزيادة مبيعات الفودكا الممتازة مثل (لاديز).

ويرأس فولودين شركة ديروس التي تبيع مشروبات روحية قوية في السوق الروسية منذ مايزيد عن عشرة أعوام.

وطرحت (لاديز) في ديسمبر كانون الاول وتنتج في مصنع في سانت بطرسبرج ثاني أكبر مدن روسيا وتباع الزجاجة بحوالي 300 روبل (12.5 دولار) في متاجر راقية بالمدن الكبرى ويستهدف فولودين نساء ناجحات يملكن مالا على درجة عالية من التعليم ومتزوجات.

ويقول فولودين ”بالطبع ان زجاجة سعرها 12 دولارا باهظة الثمن بالنسبة للقرويات“ وتوقع ان تصل مبيعات (لاديز) إلى 115 الف زجاجة في مارس آذار على أن يصل اجمالي حجم المبيعات عام 2008 كاملا إلى اكثر من مليوني زجاجة.

ويضيف ”لكن لا يمكن تقديم فودكا سيئة للنساء.“

ويقول إن إنتاجه من الفودكا نقي وخالي من اي منتجات ثانوية مثل الزيوت التي تسبب صداعا. وتابع ان مذاقها المعتدل يتيح تناولها مع السلاطة ووجبات اخف اخرى حتى أثناء ممارسة تمارين لياقة في مراكز رياضية.

وبفضل العائدات الضخمة لصادرات النفط والمعادن والغاز حققت روسيا أكبر ازدهار اقتصادي خلال 20 عاما وارتفعت الاجور ارتفاعا كبيرا.

ويقول سوروكين ان المرتبات المرتفعة وتنامي استهلاك المشروبات الروحية باهظة الثمن لم يؤد إلى الاعتدال في شرب الكحوليات.

وتابع ان البطالة واليأس خلال فترة التحول للراسمالية في روسيا في التسعينات حل محلهما فراغ نفسي لدى الاثرياء الجدد.

واشترت اولجا في العشرينات من عمرها زجاجة من (لاديز) من متجر راق من اجل حفل لاصدقائها.

وقالت ”رأيت الإعلان في المترو وقررت تذوقها. اعجبني التصميم.“

وتوقع سوركين تدفق سيل جديد من المرضى في غضون نحو ستة اشهر.

وقال متنهدا ”عندما يشارك خبراء تسويق بهذه المهارة في الحملة فلن اعاني من البطالة أبدا.“

من ديمتري سولوفيوف

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below