10 نيسان أبريل 2008 / 00:46 / منذ 10 أعوام

تونسي يقيم باختياره في المستشفى منذ 44 عاما

تونس (رويترز) - أصبح عم الطاهر وهو تونسي عمره 64 عاما أقدم نزيل في المستشفيات بتونس وربما العالم بعد أن تجاوزت اقامته المستمرة بمستشفى شارل نيكول بالعاصمة 44 عاما.

وقالت صحيفة الشروق يوم الاربعاء ان الطاهر يقيم باستمرار في المستشفى الواقع في قلب العاصمة منذ كان في سن العشرين بسبب اصابته بمرض جلدي وضيق في التنفس.

وقال الطاهر انه فضل استمرار الاقامة في المستشفى طيلة هذه المدة لأن الاطباء والممرضين اصبحوا عائلته وأصبح ”يحبهم ويحبونه“.

ويضيف ”انا أقدم نزيل وأقدم من كل المسؤولين.“

وذكر ان بعض المسؤولين عرضوا اهدائه منزلا لكنه رفض وقال انه يريد أن ينهي حياته في المستشفى وان تشيع جنازته من هناك في إشارة قوية لتعلقه بالمكان.

ويروي بفخر ”لا تسألوني عن بيتي.. فهذا بيتي. لا تسألوني عن موطني.. فلا أعرف غير هذا المكان موطنا. فهنا قضيت فترة شبابي وفترة كهولتي وحين أموت فمستشفى شارل نيكول سيشيع جنازتي.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below