3 أيار مايو 2014 / 21:33 / بعد 4 أعوام

الصبي الناجي من رحلة جوية داخل تجويف عجلة طائرة يغادر ولاية هاواي

نيويورك (رويترز) - قال مسؤولون يوم السبت إن الصبي الصومالي البالغ من العمر 15 عاما والذي نجا من الموت بعد رحلة استغرقت نحو ست ساعات من كاليفورنيا إلى هاواي داخل تجويف عجلة الطائرة انه غادر مقر الحجز التحفظي في هاواي.

وقالت ادارة الخدمات الإنسانية في هاواي في بيان مقتضب إن الصبي ”لم يعد في هاواي“.

ولم يكشف المسؤولون متى غادر الولاية أو الجهة التي أرسل إليها وذلك لاعتبارات تتعلق بالخصوصية وعمر الصبي.

وظل الصبي في مقر الحجز التحفظي في هاواي منذ أن تسلل إلى تجويف عجلة طائرة بوينج 767 أقلعت في 20 ابريل نيسان من مطار سان هوسيه الدولي.

واعتبرت نجاته معجزة نظرا لدرجة الحرارة المتجمدة وانخفاض مستويات الاكسجين داخل تجويف عجلة الطائرة.

وقال الصبي الذي خضع للعلاج بعد الواقعة للمحققين انه كان يحاول الذهاب إلى افريقيا للقاء والدته.

وقالت والدته أوبا محمد عبد الله لراديو صوت أمريكا انها فرت من الصومال وتعيش في مخيم للاجئين في اثيوبيا.

وأضافت انها انفصلت عن زوجها الذي يعيش في سانتا كلارا مع ابنهما واثنين من اشقائه.

وقالت للراديو في تقرير نشر يوم الجمعة ”اخبروهم (الأبناء) بانني ميتة لكنهم اكتشفوا في الآونة الأخيرة انني على قيد الحياة.“

وقالت خدمات رعاية الاطفال إن والد الصبي وصل إلى هونولولو من كاليفورنيا بعد اسبوع من العثور على ابنه في تجويف عجلة الطائرة. ولم تذكر ما اذا كان التأم شمل الأب مع ابنه.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية-تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below