14 تموز يوليو 2014 / 09:25 / منذ 3 أعوام

اصابة رجلين في ختام سباق الثيران الشهير في بامبلونا

بامبلونا (اسبانيا) (رويترز) - أصاب ثور هائج رجلين بعد ان طاردهما في شوارع مدينة بامبلونا الاسبانية في ختام مهرجان سان فرمين لسباق الثيران يوم الاثنين.

وعلى مدى اسبوع شارك مئات المتسابقين الذين يرتدون ملابس بيضاء وأوشحة حمراء في السباق اليومي حيث يركضون أمام الثيران في شوارع المدينة الاسبانية الضيقة وحتى حلبة مصارعة الثيران في المهرجان الذي أصبح من عوامل الجذب السياحي.

وأصيب عدد من الرجال بالفعل خلال مهرجان هذا العام لكن سباق يوم الاثنين وهو الثامن والأخير كان عنيفا بشكل خاص. فقد انشق احد الثيران على القطيع المكون من ستة ثيران وهاجم عددا من المتسابقين ورفع اثنين منهما على قرنيه وأصابهما بجروح في الساقين.

وحاول متسابقون آخرون تشتيت انتباه الثور الهائج ونجحوا في نهاية المطاف في اعادته إلى الحلبة. وتستمر السباقات النهارية عادة ما بين ثلاث وخمس دقائق ويشارك الثيران بعد ذلك في المصارعة التي تقام في المساء وتنتهي بقتلهم.

كما أصيب في سباق اليوم أيضا خمسة رجال آخرين.

وقالت هيئة المستشفيات في منطقة نابارا ان هناك تسعة رجال يعالجون في المستشفيات من اصابات لحقت بهم الاسبوع الماضي.

وأحد المصابين هو الامريكي بيل هيلمان الذي شارك في تأليف كتاب بعنوان ”مهرجان: كيف تنجو من ثيران بامبلونا.“ وخلال مهرجان هذا العام نطحه أحد الثيران وأصابه في فخذه بعد أن سقط على الارض.

واعتاد معظم المتسابقين على شرب الخمور والرقص طوال الليل قبل المشاركة في السباق الذي يبدأ في تمام الثامنة صباحا (0600 بتوقيت جرينتش) وإن حاولت السلطات الاسبانية الحمل على التصرفات المستهترة في السنوات القليلة الماضية.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below