25 آذار مارس 2015 / 08:23 / بعد 3 أعوام

فنان صيني ومغنية أمريكية يفوزان بجائزة العفو الدولية لحقوق الإنسان

بكين (رويترز) - قدمت منظمة العفو الدولية أرفع جوائزها في مجال حقوق الإنسان لعام 2015 للفنان الصيني آي ويوي والمغنية الأمريكية جوان بيز.

الفنان الصيني آي ويوي يتحدث خلال مقابلة مع رويترز في بكين يوم الثلاثاء. تصوير: كيم كيون هون - رويترز.

وقالت المنظمة في بيان يوم الثلاثاء إن جائزة (سفير الضمير) تقدم ”للذين أظهروا قيادة استثنائية في النضال من أجل حقوق الإنسان رغم حياتهم وعملهم.“

وتضم قائمة الفائزين بالجائزة سابقا الشابة الباكستانية ملاله يوسفزي ورئيس جنوب افريقيا الراحل نلسون مانديلا وزعمية المعارضة في ميانمار اونج سان سو كي.

وقال سليل شيتي الأمين العام للمنظمة في البيان ”يذكرنا ويوي من خلال عمله بأنه يجب حماية حق كل فرد في التعبير عن نفسه .. ليس فقط من أجل المجتمع لكن أيضا من أجل الفن والإنسانية.“

وأشاد شيتي ببيز ”لالتزامها الثابت بالاحتجاج السلمي وحقوق الإنسان للجميع.“

وقال البيان إن الجائزة ستقدم مناصفة للاثنين في احتفال يقام في برلين يوم 21 مايو ايار.

لكن من المؤكد ان آي (57 عاما) لن يتمكن من تسلم الجائزة لأنه لا يزال يخضع لمراقبة لصيقة ولا يستطيع مغادرة الصين.

وقال آي إن من الصعب توقع تأثير هذه الجائزة على الصين والتي ”تزدري تماما هذا النوع من الجوائز“.

وحث -في مقابلة مع رويترز- الدول الأخرى على مواصلة انتقاد الأوضاع الاجتماعية والسياسية في الصين.

اعداد سامح الخطيب للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below