25 حزيران يونيو 2015 / 09:05 / بعد عامين

فخ عالي التقنية للامساك بمن يكتبون على قطارات استراليا وهم متلبسون

سيدني (رويترز) - تستخدم مدينة سيدني الاسترالية نظاما عالي التقنية يمسك فعليا بمخربي شبكة قطاراتها وهم متلبسون.

ويصف هاوارد كولينز الرئيس التنفيذي لقطارات سيدني النظام بأنه مصيدة فئران. ويقول ”عمليتنا الجديدة (مصيدة الفئران) تعرف من إسمها هي ترصد في خلسة اناسا يخربون قطاراتنا.“

حين يحاول شخص ما الكتابة على عربة قطار يعمل مجس بداخلها كأنف الكترونية ويرصد رائحة دهان. وعلى الفور ترسل اشارة تحذير الى مكتب امن السكة الحديد حيث يمكن للعاملين فيه رؤية المخالف على الهواء وهو يرتكب فعلته. ويستطيع المجس ان يعرف ما اذا كانت الكتابة بقلم خطاط أم بدهان. وفي هذه الاثناء تقوم غرفة السيطرة على شبكة السكة الحديد بتحديد موقع القطار المستهدف اثناء وقوع الجريمة لينقض رجال شرطة بملابس مدنية على الفاعل وهو متلبس.

ويقول كولينز ”هذه تجربة. نحن نختبر هذه التكنولوجيا منذ أواخر العام الماضي. كانت ناجحة فعلا. تم رصد أكثر من 70 واقعة وتم توجيه الاتهام لخمسين شخصا. ونحن نعممها الان على القطارات الاخرى.“

ويوجد مجس مخبأ في الجسم الخارجي للقطار يلتقط رائحة القلم الخطاط او دهان الايروسول فيرسل اشارة الى معالج رقمي يحلل البصمة الكيماوية للابخرة الناتجة عن الكتابة بالقلم أو الدهان. وحين يتعرف عليها يطلق صافرة الانذار.

ومنذ بدء استخدام نظام مصيدة الفئران في سيدني زاد عدد المخالفين الذين تعتقلهم السلطات بدرجة غير متوقعة وتنطلق غالبية القطارات الان دون كتابات (جرافيتي) على عرباتها اما المخالفون فيوقفون وهم متلبسون على أرصفة القطارت.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير سامح الخطيب

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below