22 آذار مارس 2017 / 13:53 / بعد 9 أشهر

مراهق استرالي يعضه تمساح في رهان مع صديقة حاول إثارة إعجابها

(رويترز) - يتعافى مراهق استرالي عضه تمساح عندما قفز في نهر بولاية كوينزلاند في إطار رهان مع صديقته البريطانية التي حاول إثارة إعجابها. وهو في المستشفى الآن يتطلع للقائها.

والتقى لي دي باو (18 عاما) مع صوفي باترسون أثناء تناول الشراب مع مجموعة من الأصدقاء في الساعات الأولى من صباح الأحد في مركز ضيافة للسياح الشباب في إينيسفيل في شمال كوينزلاند.

وتفيد وسائل إعلام محلية أن دي باو قال لباترسون إن السياح الشبان أكثر عرضة لعض التماسيح من الاستراليين وكان مستعدا لإثبات كلامه عمليا.

وقبل دي باو الرهان وقفز في نهر جونستون المليء بالتماسيح ليعضه على الفور أحد التماسيح.

وقال دي باو وهو على فراش المستشفى ”على الفور ركلته في خطمه، والضربة الثانية كانت في عينه بعدها تركني.“

ويعاني دي باو من جروح خطيرة في ذراعه وأجريت له جراحة في مستشفة كيرنز.

وقالت باترسون التي وافقت على الخروج في موعد مع دي باو ”أعتقد انه شجاع جدا... أن يكون في هذه الحالة المعنوية المرتفعة بعد ما حدث.“

وقال دي باو ”إنها جميلة وطيبة وتظهر اهتماما.“

وأضاف أنه متحمل تماما مسؤولية ما قام به وقال ”إنه غباء... من المعروف أن النهر مليء بالتماسيح.“

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير علي خفاجي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below