November 26, 2019 / 7:16 AM / 17 days ago

البابا فرنسيس يغادر اليابان بعد زيارة ركزت على مناهضة الاستخدام النووي

البابا فرنسيس لدى مُغادرته طوكيو عائدًا إلى روما يوم 26 نوفمبر تشرين الثاني 2019. تصوير: كيم كيونج-هون - رويترز

طوكيو (رويترز) - غادر البابا فرنسيس اليابان يوم الثلاثاء بعد زيارة استغرقت أربعة أيام ناشد خلالها قادة العالم التخلي عن الأسلحة النووية، في خطوة اكتسبت ثقلا إضافيا لأنه وجه رسالته من المدينتين الوحيدتين اللتين وقعت عليهما قنابل ذرية.

والتقى البابا كذلك بناجين من حادث فوكوشيما النووي عام 2011 وتحدث إلى فتى اضطر للفرار من منزله بسبب الإشعاع المرتفع، وأقام قداسين شهدا حضورا كثيفا اصطف فيه البعض ساعات طويلة امتدت لما قبل الفجر حتى يتمكنوا من المشاركة.

وكانت هذه أول زيارة بابوية لليابان منذ 38 عاما والثانية على الإطلاق بعد تلك التي قام بها البابا يوحنا بولس الثاني.

إعداد أمل أبو السعود للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below