January 23, 2020 / 6:07 PM / 5 months ago

في زيارة للقدس.. ولي عهد بريطانيا فخور بجدته التي أنقذت أُسرة يهودية أثناء الحرب

ولي عهد بريطانيا الأمير تشارلز يضع اكليلا من الورود في القدس يوم الخميس. صورة من ممثل لوكالات الأنباء.

القدس (رويترز) - قدم الأمير البريطاني تشارلز تحية إجلال يوم الخميس لجدته، الأميرة أليس، على إيوائها أُسرة يهودية في اليونان التي احتلها النازيون قائلا إن العائلة المالكة فخورة جدا بإقرار إسرائيل ببطولتها في المحارق.

جاء ذلك في كلمة لولي عهد بريطانيا ألقاها في القدس أمام نحو 40 من زعماء العالم في ذكرى المحارق النازية.

وقال الأمير تشارلز أمام المنتدى العالمي للهولوكوست في مركز ياد فاشيم ”منذ فترة طويلة أجد إلهاما في التصرفات الأثيرة لجدتي العزيزة، الأميرة أليس اليونانية، التي أنقذت أُسرة يهودية عام 1943 في أثينا، التي احتلها النازيون، ونقلت أفرادها لمنزلها وأخفتهم“.

وأضاف ”ولجدتي، التي دُفنت في جبل الزيتون، شجرة مزروعة باسمها هنا في ياد فاشيم وهي تُحسب من الصالحين بين الأمم... هذه حقيقة تمنحني وعائلتي فخرا هائلا“.

وكانت الأميرة أليس، وهي من باتنبرج واليونان ووالدة زوج الملكة إليزابيث، مسيحية متدينة. وقد توفيت في لندن عام 1969 وطلبت أن تُدفن في القدس بجانب عمتها التي كانت مثلها راهبة وأسست ديرا لها.

إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below