March 21, 2020 / 3:23 PM / 4 months ago

سكان بوليفيا يحاربون فيروس كورونا بالطب التقليدي

لاباز (رويترز) - لجأ مواطنو بوليفيا إلى الطب التقليدي لمحاربة فيروس كورونا الذي أودى بحياة ما يزيد على 11 ألف شخص في العالم، وراحوا يبحثون عن أوراق الكوكا والأوكالبتوس والأعشاب التي كان يستخدمها أجدادهم منذ مئات السنين.

ووافق مشرعون قبل أيام على قرار يشجع على استخدام الطب التقليدي الذي كان له دور كبير في مجتمعات السكان الأصليين في هذا البلد الواقع في أمريكا الجنوبية.

وقال فيليبي كويلا نائب وزير الصحة للطب التقليدي ”الرسالة التي نوجهها للبوليفيين هي أن يعودوا إلى الطب التقليدي، فهو يقوي الجهاز المناعي ويدرأ مجموعة من الأمراض، لا سيما فيروس كورونا“.

وأضاف ”لدينا مجموعة هائلة من الأعشاب الطبية من مختلف الأنواع“.

ولا يوجد ثمة دليل علمي على مدى نجاعة الطب التقليدي وفاعليته في مواجهة الفيروس الجديد، لذا يحذر الأطباء من مجرد الاعتماد عليه لعلاج حالات الإصابة.

وقالت لوسيا هيريرا، إحدى بائعات أعشاب الطب التقليدي، ”يقصدني الجميع ليبتاعوا مني أعشابا من أجل فيروس كورونا. أرشح عشبة البابونج والأوكالبتوس ونبتة (كهي كهي) المحلية وأوراق الروزميري، وجميع أنواع الأعشاب لدرء فيروس كورونا“.

وسجلت بوليفيا رسميا حتى الآن 16 حالة إصابة بفيروس كورونا. وأعلنت عاصمتها لاباز سلسلة من الإجراءات لوقف تفشي الوباء، منها إغلاق المدارس في جميع أنحاء البلاد، وفرض حظر التجول بعد السادسة مساء.

إعداد يحيى خلف ومحمد فرج للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below