May 23, 2020 / 9:57 PM / 8 days ago

بداية حذرة في أمريكا لعطلة نهاية الأسبوع قبل يوم الذكرى

أشخاص يصطافون على شاطئ في أوشن سيتي بولاية ماريلاند الأمريكية يوم السبت. تصوير: كيفين لامارك - رويترز.

نيويورك (رويترز) - بدأت عطلة نهاية الأسبوع قبل مناسبة يوم الذكرى الذي يتوج بمراسم تكريم قتلى الجنود الأمريكيين بداية حذرة يوم السبت، وخاصة في نيويورك مركز تفشي وباء فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة والذي تجاوز عدد ضحاياه في البلاد حتى الآن عدد ضحايا الحربين الفيتنامية والكورية مجتمعتين.

وبعد يوم واحد من إعلان حاكم نيويورك أندرو كومو السماح بإقامة تجمعات لا تزيد على 10 أشخاص لحضور تكريم قدامى المحاربين في الجيش الأمريكي، أمضى بعض الوقت في مؤتمره الصحفي يوم السبت للتحذير من أن التباعد الاجتماعي وارتداء كمامات الوجه يجب أن تكون جزءا من أي خطط للتجمع.

ومع أن العطلة الرسمية ليوم الذكرى تأتي يوم الاثنين، إلا أن عطلة نهاية الأسبوع التي تسبقها تمثل بداية غير رسمية لفصل الصيف، إذ يتدفق الأمريكيون عادة على الشواطئ ويتجمعون في حفلات الشواء في الأفنية الخلفية لمنازلهم ويخرجون إلى الحدائق للتنزه.

إلا أن الأمطار الغزيرة أدت إلى تقليل أعداد الزائرين لشواطئ ولايات نيويورك ونيوجيرزي وكونيتيكت التي أعيد فتحها، في حين حث حكام الولايات المتحمسين للخروج في الهواء الطلق على الحفاظ على مسافة المترين على الأقل الموصى بها لمنع انتشار الفيروس.

لكن بعض شواطئ المدن والمقاطعات في لونج آيلاند وويستشستر كاونتي وبطول ساحل جيرسي شور، الذي يبلغ 130 ميلا، ظلت مغلقة أمام أي أحد سوى السكان المحليين، إذ يساور بعض المسؤولين المحليين القلق إزاء تدفق سكان نيويورك على تلك المناطق، بعد أن قرر رئيس بلدية مدينتهم بيل دي بلاسيو إبقاء شواطئها مغلقة أمام محبي السباحة.

ومنح قرار مفاجئ بفتح أماكن خارجية أخرى شعورا غامرا بالسعادة للأمريكيين المحبوسين في المنازل التزاما بإجراءات العزل العام.

واستقبل النصب التذكاري الوطني لجبل راشمور في ساوث داكوتا الزوار مرة أخرى ابتداء من يوم السبت، في وقت مبكر مما كان متوقعا، ليشاهد المعجبون المنحوتات الجرانيتية التي يبلغ ارتفاعها 60 قدما لوجوه الرؤساء الأمريكيين جورج واشنطن وتوماس جيفرسون وتيودور روزفلت وإبراهام لينكولن.

وتسبب وباء كوفيد-19، الذي فتك بأكثر من 338 ألف شخص حول العالم حتى الآن، في وفاة أكثر من 96400 شخص في الولايات المتحدة، ليفوق عدد ضحاياه بذلك عدد ضحايا الحربين الفيتنامية والكورية مجتمعتين، حيث لقي 58220 أمريكيا مصرعهم في فيتنام بينما قتل 36574 أمريكيا في أعمال عدائية في مسرح أحداث الحرب الكورية، بحسب النصب التذكاري لقدامى المحاربين في تلك الحرب.

إعداد يحيى خلف للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below