1 آب أغسطس 2015 / 20:47 / منذ عامين

باحث ينفي تقارير عن مقتل شقيق الأسد سيسيل في زيمبابوي

هاراري (رويترز) - قال باحث لرويترز إن شقيق الأسد سيسيل الذي قتله سائح أمريكي في زيمبابوي الشهر الماضي لا يزال حيا نافيا ما ذكرته تقارير إعلامية بأن الأسد جيريكو قد قتل أيضا.

مارك بالما فنان دولي مقيم في كاليفورنيا في الولايات المتحدة وفلورنسا بإيطاليا يرسم صورة لرأس أسد احتجاجا على مقتل الأسد سيسل في زيميايوي. تصوير إيريك ميلر - رويترز

وقال الباحث برينت ستيبلكامب الذي يعمل في مشروع أبحاث الأسود بمتنزه هوانجي الوطني وهو مشروع يتابع الأسد باستخدام طوق متصل بالأقمار الصناعية ”بالنسبة لي يبدو حيا وبصحة جيدة.“

ونشرت مجموعة تسمى قوة مهام حماية البيئة في زيمبابوي على صفحتها بموقع فيسبوك أن جيريكو قتل في الساعة الرابعة بعد ظهر يوم السبت وتداولت وسائل إعلام غربية التقرير الذي انتشر بسرعة على موقع تويتر.

وأثار ذلك ردود فعل غاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي حيث عبر عشاق الحيوانات بالفعل عن ضيقهم من مقتل سيسيل على يد سائح أمريكي في متنزه هوانجي الوطني في زيمبابوي.

وقال ستيبلكامب إن قراءات الطوق المثبت في جيريكو تشير إلى أنه يتحرك كالمعتاد ويبدو أنه برفقة أنثى أسد.

وقال ستيبلكامب لرويترز ”حين سمعت بذلك التقرير كان ضروريا أن أطالع جهاز الكمبيوتر.. تحركاته تبدو طبيعية. بعث إشارة عبر الأقمار الصناعية من طوقه الساعة 0806 مساء (1806 بتوقيت جرينتش).. كل شيء يبدو جيدا.“

وفي وقت سابق من يوم السبت أوقفت سلطة المتنزهات في زيمبابوي ولأجل غير مسمى لعبة كبرى تقوم على عملية صيد أمام المتنزه الوطني الذي أخرج منه سيسيل قبل قتله في أول يوليو تموز الماضي.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below