4 آب أغسطس 2015 / 12:45 / بعد عامين

المخرج الأرجنتيني بابلو ترابيرو يعود للمنافسة في مهرجان البندقية

بوينس ايرس (رويترز) - يعود المخرج الأرجنتيني بابلو ترابيرو للمنافسة في مهرجان البندقية السينمائي بفيلم (إل كلان) والمأخوذ عن واقع حياة عائلة بوكسيو التي مارست الخطف والقتل بأنحاء بوينس ايرس في الثمانينات.

المخرج الارجنتيني بابو ترابيرو في صورة من ارشيف رويترز

ويتتبع الفيلم المأسوي قصة احتجاز العائلة رهائن في منزلهم لطلب فدية مالية.

وفاز فيلم ترابيرو الأول (موندو جروا) أو (عالم الرافعات) بجائزتين في أقدم مهرجان سينمائي بالعالم عام 1999. كما قدم العرض الأول لفيلمه (فاميليا رودانتي) هنا في 2004 واختير ضمن لجنة تحكيم المهرجان في 2012 .

وقال ترابيرو للصحفيين في بوينس ايرس يوم الاثنين ”أنا سعيد للعودة إلى المنافسة لانه مر وقت طويل منذ مشاركة الأرجنتين بفيلم في المسابقة الرسمية في البندقية.“

والفيلم من بطولة الممثلين الأرجنتينيين جويليرمو فرانشيلا في دور كبير العائلة اركويميدس بوسيكو وبيتر لانزاني في دور ابنه اليخاندرو.

وقال فرانشيلا ”العمل مع بابلو (ترابيرو) ساعدني للغاية في اضفاء الروح على مثل هذه الشخصيات التي لا توجد بينك وبينها أي صلة سواء روحيا أو سلوكيا أو اي شيء.“

يبدأ عرض (إل كلان) في الأرجنتين في 13 أغسطس آب. ويقام مهرجان البندقية في الفترة من 2 إلى 12 سبتمبر ايلول.

اعداد سامح الخطيب للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below