February 17, 2016 / 8:29 AM / 3 years ago

البابا يفقد هدوءه بسبب شخص كاد أن يسقطه أرضا

البابا فرنسيس أثناء لقاء مع الشباب في استاد بمدينة موريليا بالمكسيك يون 16 فبراير شباط 2016. تصوير: كارلوس جارسيا راولينز - رويترز

موريليا (المكسيك) (رويترز) - رغم ما يعرف عنه بهدوء الطبع والمعاملة الطيبة لكل المعجبين به إلا أن البابا فرنسيس فقد صبره بوضوح بعد أن تعلق به شخص ما بشدة لدرجة انه كاد يسقطه فوق طفل قعيد على كرسي متحرك.

وأظهرت لقطات مصورة انه بينما كان البابا يسير بمحاذاة حشد تجمع داخل إستاد رياضي توقف للترحيب بأطفال مقعدين.

وامتدت ذراعان للتعلق بالبابا وتشبث صاحبهما به حتى بعد أن فقد البابا توازنه وأصبح خصره يضغط على رأس الطفل.

وبعد أن استعاد وضعه الطبيعي استشاط غضبا.

ونظر إلى الشخص الذي جذبه وعلا صوته وقال مرتين بالاسبانية ”لا تكن أنانيا!“.

إعداد سامح الخطيب للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below